اخبار
الرئيسية > رياضة > التونسي الملولي يصنع التاريخ في السباحة: بطل للعالم ولقب أولمبي

التونسي الملولي يصنع التاريخ في السباحة: بطل للعالم ولقب أولمبي

كرّس السباح التونسي أسامة الملولي نفسه أعظم رياضي في تاريخ العرب عندما أضاف بطولة عالمية جديدة إلى رصيده، بإحرازه الميدالية الذهبية في سباق 5 كلم في المياه المفتوحة للرجال، ببطولة العالم للسباحة المقامة بمدينة برشلونة الإسبانية. وتمكن الملولي من قطع مسافة السباق في زمن قدره 53:30:4 بفارق ثانية وجزئين من الثانية عن الكندي.  وهذا اللقب العالمي الثاني للملولي بعد ذهبية 1500 م في روما 2009.

وأصبح   الملولي أول سباح يفوز بألقاب أولمبية وعالمية داخل الاحواض وفي المياه المفتوحة معا بعدما انتزع ذهبية سباق خمسة كيلومترات في بطولة العالم المقامة في اسبانيا يوم السبت. وحل الكندي ايريك هيدلين ثانيا بعدما سجل 53 دقيقة و31.6 ثانية ليحصل على الميدالية الفضية بينما كانت الميدالية البرونزية من نصيب الالماني توماس لورتس الذي سجل 53 دقيقة و32.2 ثانية.

وفاز الملولي بذهبية 800 متر حرة في بطولة العالم التي اقيمت في ملبورن في 2007 لكنه جرد من ميداليته وعوقب بالايقاف لثمانية عشر شهرا بعد سقوطه في اختبار للكشف عن المنشطات. وعاد الملولي الى المنافسات لينتزع ذهبية 1500 متر حرة في اولمبياد بكين 2008 كما فاز بالسباق ذاته في بطولة العالم 2009 في روما.

وفي المياه المفتوحة في اولمبياد لندن في العام الماضي فاز الملولي بسباق الماراثون (عشرة كيلومترات). وقال الملولي بعد الفوز   للصحفيين “لم اتوقع الفوز بسباق خمسة كيلومترات” موضحا انه كان ينوي الاستراحة لمدة عام بعد اولمبياد لندن. واضاف السباح التونسي قوله “استرحت لمدة ستة اشهر بالفعل وعدت الى التدريبات قبل فترة غير طويلة.. الفوز ببطولة العالم امر في غاية الاثارة بالنسبة لي.”

وعانى الملولي من الإصابات وشحّ الأموال في العامين الماضيين، لدرجة أنّ الكثيرين تكهنوا بنهاية أسطورته، إلا أنّ دورة الألعاب الأولمبية الأخيرة في لندن، أثبتت تصميم اللاعب الذي يدين لوالديه في نجاحاته.

وكالات