اخبار
الرئيسية > منوعات > إكتشاف حفرية لنوع جديد من الديناصورات
دينو

إكتشاف حفرية لنوع جديد من الديناصورات

قدم فريق علماء وصفا لسلالة غربية وجديدة من الديناصورات جرى اكتشافها صحراء ولاية يوتا الاميركية.

وينتمي الحيوان البالغ من الطول خمسة أمتار إلى عائلة التريسيراتوبس لكنه يتميز بطول الأنف والقرن على نحو غير معتاد، وقال علماء الحفريات إنه مغاير لكل ما شاهده من قبل. وبناء على ذلك أطلق على الحيوان اسم (Nasutoceratops titusi) وهو اسم يعني كبير الأنف وصاحب الوجه المقرّن.

وقال العلماء  إنهم اكتشفوا حفرية لديناصور له أنف كبير وقرون ربما كان يستخدمها لاجتذاب الاناث وإبعاد المنافسين في منطقة غنية بالحفريات في جنوب ولاية يوتا .

وقال سكوت سامبسون أحد العلماء الذين اكتشفوا الحفرية إن الديناصور ذي القرون والانف الكبير هو الوحيد المعروف من مجموعة من الديناصورات من المعتقد انها كانت تعيش في كتلة من الارض في غرب أمريكا الشمالية تعزلها مياه البحر قبل 76 مليون سنة.

اضاف سامبسون لوكالة «رويترز» أن الديناصور الجديد الذي وصف في العدد الحالي لدورية (بروسيدنجز اوف ذا رويال سوسايتي) من فصيلة ديناصورات لم تكن معروفة في السابق لها قرون تمتد فوق عينيه باتجاه أعلى انف كبير.

واضاف  “هذا الحيوان غريب.”

من جهته قال مارك لوين، الباحث في جامعة يوتا ومتحف التاريخ الطبيعي في يوتا، لبي بي سي “هذا الديناصور أذهلنا جميعا”.

وأضاف “لم نتوقع على الإطلاق أن يشبه ذلك، فهو يغاير نطاق ما ألفناه بالنسبة لهذه المجموعة.”

واكتشف 20 نوعا تقريبا من الديناصورات في مواقع في جنوب يوتا وهو ما يطيح بالفكرة القائلة بأنه لا توجد مجالات جديدة للبحث امام علماء الحفريات.