اخبار
الرئيسية > منوعات > العالم يحتفل بعيد ميلاد نيلسون مانديلا الراقد في المستشفى

العالم يحتفل بعيد ميلاد نيلسون مانديلا الراقد في المستشفى

 يقضي الزعيم الجنوب إفريقي نيلسون مانديلا عيد ميلاده الخامس والتسعين الذي يصادف اليوم في المستشفى، بينما يحتفل العالم بالمناسبة.

وكان مانديلا قد دخل المستشفى في الثامن من يونيو/حزيران وهو يشكو من التهاب رئوي متكرر، وحالته الصحية الآن حرجة لكنها مستقرة .

وقال الرئيس جاكوب زوما إن الحالة الصحية لمانديلا في تحسن مستمر، وأضاف في بيان صدر عنه بالمناسبة “نحن فخورون أن تنتسب هذه الأيقونة العالمية إلى بلدنا، جنوب إفريقيا”.

ووجه زوما الشكر إلى شعب جنوب إفريقيا للدعم الذي قدموه لمانديلا أثناء وجوده في المستشفى، والحب اللامحدود الذي أظهروه لزعيمهم.

وقالت زيندزي ابنة مانديلا الأربعاء إن والدها أحرز “تقدما كبيرا”، وأنها وجدته يشاهد التلفزيون وتمكن من التواصل معها باستخدام عينينه ويديه، وقالت لمحطة ساكي نيوز التلفزيونية إنها تعتقد أنه قد يغادر المستشفى إلى البيت في أي وقت.

وحثت الحكومة الشعب على الاحتفال بالسنوات السبع والستين التي قضاها مانديلا في خدمة قضية النضال ضد التفرقة العنصرية بقضاء 67 دقيقة في عمل خيري.

ويتزامن عيد ميلاد مانديلا مع “يوم نيلسون مانديلا العالمي”، وهو مناسبة أعلنتها الأمم المتحدة للاعتراف بما قدمه مانديلا لقضية المصالحة.

احتفالات

ويحظى مانديلا باحترام واسع في أنحاء العالم بسبب دوره في إنهاء نظام التمييز العنصري في بلده، وقد أصبح أول رئيس للبلاد عام 1994، بعد إنهاء نظام الفصل العنصري.

وقد بدأت الاحتفالات بأن غنى ملايين الطلاب في جنوب إفريقيا أغنية “عيد ميلاد سعيد” لمانديلا، وسوف يقضي نشطاء 67 دقيقة في أعمال ذات نفع اجتماعي، كترميم المدارس، وتنظيف المستشفيات، وتوزيع الأطعمة على الفقراء.

وسيقوم الرئيس زوما بمنح منازل لعائلات فقيرة بيضاء في منطقة بريتوريا.

وستكون هناك الكثير من الفعاليات الدولية بالمناسبة، حيث ستعرض لوحة لمانديلا رسمها الفنان الجنوب إفريقي بول بلومكامب في ميدان “تايمز سكوير” في نيويورك، كما ستنظم حفلات في مدينة ملبورن الأسترالية بمشاركة فنانين محليين وأفارقة.

 بي بي سي