اخبار
الرئيسية > فن > سوريا تودع «شارلي شابلن العرب» نضال سيجري
سيجري

سوريا تودع «شارلي شابلن العرب» نضال سيجري

غيّب الموت الفنّان السوري نضال سيجري في مدينة اللاذقية السورية، صباح الخميس 12 يوليو/ تموز 2013، عن عمر يناهز 48 عاماً، بعد صراع طويلٍ خاضه طوال ثلاثة أعوام مع مرض السرطان، وأفقده حنجرته. ودخل سيجري إلى قلوب  المشاهدين السوريين والعرب، عبر عدة أدوار كوميدية وإنسانية، قدّمها خلال مسيرته الفنية الممتدة على مدى 22 عاماً، منذ تخرجه من المعهد العالي للفنون المسرحية بدمشق مطلع العقد التاسع من القرن الماضي.

ولعلّ أشهر أدواره هو “أسعد خرشوف” في مسلسل “َضيعة ضايعة” من إخراج الليث حجو، ولقب نضال سيجري بعد هذا الدور بـ”تشارلي شابلن العرب،” وظل التعاون الفني قائماً بينه وبين صديقه، وشريك مشواره الإبداعي حجو، حتى آخر عمل قدّماه معاً في مسلسل “سنعود بعد قليل”، الذي بدأ عرضه في شهر رمضان مؤخراً.

ويحظى الفنان الراحل باحترام  كبير لدى السوريين، بما كان يحمله من رسالة حب واعتدال، وسط الأحداث المريرة التي تشهدها البلاد، فلطالما اتخذ النجم السوري من صفحته على  “فيسبوك” منبراً، لمخاطبة أبناء بلده، ودعوتهم للحوار، ونبذ العنف.

ولعل جملته هذه ستبقى في ذاكرة الجميع «وطني مجروح وأنا أنزف… خانتني حنجرتي فاقتلعتها… أرجوكم لاتخونوا وطنكم ».