اخبار
الرئيسية > رياضة > موراي يستعيد لقب ويمبلدون الغائب عن بريطانيا منذ77 عاما
Murray

موراي يستعيد لقب ويمبلدون الغائب عن بريطانيا منذ77 عاما

إحتاج البريطاني أندي مورري المصنف الثاني عالميا أكثر من ثلاث ساعات بقليل ليصنع التاريخ في نهائي بطولة ويمبلدون للتنس لفردي الرجال، بعد أن هزم المصنف الاول على العالم نوفاك ديكوفيتش بثلاث مجموعات متتالية وبواقع ستة اربعة وسبعة خمسة وستة اربعة ليحصد لقبا غاب عن البريطانيين لمدة سبعة وسبعين عاما.

و تغلب اندي موراي على الصربي نوفاك ديوكوفيتش 6-4 و7-5 و6-4 يوم الاحد ليصبح اول بريطاني يحرز لقب فردي الرجال في بطولة ويمبلدون للتنس منذ عام 1936.

وكسر موراي المصنف الثاني ارسال ديوكوفيتش مرتين في المجموعة الاولى ونجح في الفوز بها خلال ساعة واحدة. واستجمع ديوكوفيتش شتات نفسه سريعا وتقدم 4-1 في المجموعة الثانية قبل ان يعود موراي الى المباراة ويفوز بالمجموعة الثانية 7-5. وكسر موراي ارسال ديوكوفيش في الشوط الاول من المجموعة الثالثة لكن اللاعب الصربي المصنف الأول رد بكسر لارسال منافسه ليتقدم 4-2.

ونجح موراي في كسر ارسال ديوكوفيتش مرتين وتقدم 5-4 وشهدت النقاط الاخيرة اثارة بالغة حتى أنهى اللاعب البريطاني المباراة لصالحه بعد ثلاث ساعات وتسع دقائق.

وجرت المباراة وسط تشجيع مجنون من جانب الالاف الذين شاهدوا المباراة من داخل الملعب الى جانب آلاف أخرى تابعوها على الشاشات العملاقة المحيطة بالملعب من داخل نادي اول انكلاند الذي يستضيف البطولة.

ولم يتمالك هؤلاء أنفسهم من الفرحة بعد فوز ماري فلم يتوقف المشجعون عن ترديد اسمه ومعانقة بعضهم البعض فرحا بالفوز الغالي.

كانت اللحظات الأخيرة من المباراة قد حبست أنفاس المتفرجين الذين ظلوا يتابعونها وقوفا لأكثر من ربعة ساعة وهم يلوحون بالاعلام البريطانية واطلاق الصرخات مع كل لعبة.