اخبار
الرئيسية > منوعات > ناشطات «فيمن» يقتحمن بصدورهن العارية مسجدا في السويد
السويد

ناشطات «فيمن» يقتحمن بصدورهن العارية مسجدا في السويد

في إطار حملتهن المتواصلة ضد «الشريعة الاسلامية» في العالم، إقتحمت ثلاث ناشطات من منظمة «فيمن» مسجدا في ستوكهولم وقمن بالكشف عن صدورهن التي كتبن عليها «لا شريعة في مصر والعالم» و«جسدي ملك لي وليس شرفا لأحد».

وهرعت النساء الثلاث الى المسجد ونزعن ازارات سود كن يرتدينها وكشفن عن صدورهن قبل ان تقوم الشرطة باعتقالهن.

وذكر تقارير محلية أن الناشطات هنّ : علياء المهدي التي تحمل الجنسية المصرية، وأخرى من تونس، فيما الناشطة الثالثة تحمل الجنسية السويدية، لكن الشرطة لم تؤكد هوياتهن او جنسياتهن.

وهتفت الناشطات “حرروا النساء” و”لا شريعة” و”لا قمع”. وكان المسجد خاليا عندما دخلن، ولم يكن فيه سوى موظفين وصحافيين ابلغوا مسبقا بتظاهرتهن.

واتصل الموظفون بالشرطة التي قامت باقتياد الناشطات الثلاث اللواتي لم توضحن سبب تظاهرهن داخل جامع.

وقال قائد الشرطة يوناس سفالين للصحافيين انه “يمكن ملاحقتهن بتهمة الاخلال بالنظام العام وتوجيه اهانات”، موضحا ان موظفي المسجد اتهموا السيدات الثلاث بدفعهم.

وكالات