اخبار
الرئيسية > فن > موضة > دولتشي وغابانا خلف القضبان بتهمة التهرب الضريبي

دولتشي وغابانا خلف القضبان بتهمة التهرب الضريبي

أدانت محكمة إيطالبة المصممين دومينيكو دولتشي وستيفانو غابانا بتهمة التهرب الضريبي واصدرت حكما بسجنهما  18 شهرا. ولم تصدر عن دولتشي وغابانا أي تعليقات على قرار المحكمة، ويتوقع ان يطعنا في الحكم، ومن المستبعد أن يودعا السجن قريبا.

المتهمان لم يحضرا جلسة المحاكمة، وينفيان ما ينسب لهما.

وقد بدأ تحقيق السلطات الإيطالية منذ 6 أعوام في إطار حملة أعلنتها الحكومة ضد التهرب الضريبي. وقال القاضي في جلسة المحاكمة إن المصممين نقلا علامتهما التجارية عام 2004 إلى شركة غادو في لوكسمبورغ، من أجل التهرب من دفع مليار يورو لمصلحة الضرائب.

واتهمهما الادعاء العام ببيع أعمالهما بأقل من سعرها الحقيقي في السوق. وكان المصممان قد حصلا على البراءة في محاكمة أولى عام 2011، ولكن المحكمة العليا ألغت الحكم، وامرت بإعادة محاكمتهما.

مصادر مختلفة