اخبار
الرئيسية > منوعات > 6 اشارات يجب أن تنهي بعدها علاقتك
لهذه الأسباب يجب أن تترك الشريك

6 اشارات يجب أن تنهي بعدها علاقتك

كلنا كنا هناك. لقد ألتقيتِ شخصاً جديداً وبدا مدهشاً. لكنه، بعد أشهر قليلة أو حتى سنوات من هذا الموعد، تغير. بالنسبة لبعض الناس هذه التغيرات ثانوية. مثلاً، تكتشفي أنه لا يحب، حقاً، الكوميديا الرومنسية. أو أنه ليس المعجب الأكبر بشقيقتك. لكن بالنسبة لأناس آخرين هذه التغيرات أساسية. أي أن تجاهلها مستحيل. تبدأين بالتفكير أنه، ربما، كان هكذا دائماً لكنك الآن، فحسب، رأيتِ “العلم الأحمر”. وربما تقنعي نفسك بأنك كنت قد ارتكبتِ خطأ ما، وهذا هو عقابك.
ولان كانت كل علاقة تقع في مرحلة قاسية، هناك بعض الحالات التي يصعب تجاهلها. وهذه ست حالات جدية يجب أن تنهي علاقتك مع الشريك في حال حصولها.

1- أن تكوني قد بدأتِ تُخدعي بشكل متكرر

أتفهم أنه اذا خدعك مرة واحد، من الممكن تخطي الأمر. في بعض الحالات، تصير علاقة الثنائي أقوى بعد مواجتهم لأزمة الخيانة. ما يجب أن يقال، أنك في حال غفرت له طيشه وكررها مرة أخرى، سيكون الوقت لتركه!

2- أن تكوني قد بدأت التعرض لاعتداء شفهي أو عاطفي

قد تكون هذه منطقة رمادية، اذ ليس سهلاً دائماً تحديدها متى تحصل. ابق في عقلك: ليس بسبب أنك خالية من الكدمات ولا تنزفين فإن هذا يعني أنك لم تتعرضي، بعد، للإعتداء. على سبيل المثال، الاعتداء الشفهي موجود حين يبدأ بمنادتك بالحمقاء أو عديمة القيمة. واستعمال الألقاب المهينة والتنميطات العنصرية أيضاً هي شكل من الاعتداء الشفهي. اذاً ليس من السهل معرفتها. أن تسمع شيئاً مهيناً يضعك في حلقة مفرغة اذ تبدأ بالتفكير، في ما بعد، “ماذا فعلت حتى سببت هذا السلوك”. في بعض الحالات أُخبرت حتى “اذا لم تكوني مثل عاهرة غبية، ما كنت لاناديك بذلك”.اذا حصل لك هذا الأمر، أتركيه.

3- لا يهتم حين يبكيكِ

اذا كان هذا الشخص، يجلس بالقرب منك بعد أن آذاك وهو لا يهتم نهائياً ببكائك، فإن هذا يمكن أن يدل بشكل كبير على مدى اهتمامه بكِ (أو عدمه).

4- أن عليكِ أن تتغيري لتكوني معه

كلنا نقبل التنازل أو المصالحات، مثل الذهاب لمشاهدة فرقة موسيقية لا نحبها أو الذهاب إلى مطعم نستطيع الاستغناء عنه، لكن تأكدي أنك لن تتغيري إلى درجة لن تعرفي فيها الشخص الذي صرتيه. يجب أن يحبك كما انت، وليس كما يرغب هو في أن تكوني.

5- أن يساء فهم عاطفتك بأنها حاجة

كل الأشخاص يريدون الحصول على العاطفة الآن ولاحقاً. حتى الأفضل بيننا لديهم ايام حرجة حين يكون الاجهاد كبيراً. لكن عاطفتك هذه لا يجب أن تظهر كأنها ضعف. ومن المستحيل أن تترك عواطفك باردة في كل ثانية أو كل يوم، وبصراحة أكثر، يجب أن لا تكون كذلك. ولا أن تدخلي في نضال القوة لتعرفي “من يستطيع أن يبقى منا، أطول فترة، غير مهتم”.

6- أنت خائفة منه

سواء بدأ بضربك ودفعك أو الصراخ عليك، فإنك تعيشين مع شخص يخيفك، وهو شيء ما لا يمكن تحمله. المهم أن لا تلومي، أبداً، نفسك بسبب السلوك الآخرين العنيف.