اخبار
الرئيسية > صحة > التغيير في الحس الفكاهي دليل على بداية الخرف

التغيير في الحس الفكاهي دليل على بداية الخرف

قال خبراء بريطانيون إن التغيير الحاد في الحس الفكاهي للمرء قد يكون إشارة خطيرة لامكانية الإصابة بمرض الخرف.وشارك في الدراسة التي اعدتها كلية لندن الجامعية مرضى مصابين بالخرف الصدغي ونشرت نتائجها في دورية أمراض الزهايمر.

وأظهرت نتائج الاستبيان الذي وزع على أصدقاء المرضى وأقربائهم بأنهم لاحظوا تغييراً في الحس الفكاهي لأولئك المرضى قبل سنوات من تشخيصهم بمرض الخرف.وتضمنت هذه التصرفات الضحك بصوت عال في مواقف مأساوية سواء كانت في النشرات الأخبار أو في حياتهم، كما أنهم يفضلون المواقف التهريجية مقارنة بـ 21 شخصاً سليماً، بحسب الدراسة.

وقال الخبراء إن “مزيداً من الدراسات مطلوبة اليوم لمعرفة كيف ومتى تكون التغييرات في الحس الفكاهي للمرء علامة هامة على قرب الإصابة بالخرف”.والخرف أنواع متعددة ومنها : الخرف الصدغي الذي يعد نادراً، وهو يصيب منطقة من الدماغ مسؤولة عن التصرفات والشخصية، ويعاني الأشخاص الذين يصابون بهذا النوع من الخرف من عدم إدراكهم لمحيطهم كما أنهم يتصرفون من غير وعي.

وقالت الدكتورة كاميلا كلارك المشرفة على الدراسة إن ” الحس الفكاهي غير المناسب وغير الموزون لكبار السن، يعتبر من إحدى التغييرات التي يجب التنبه اليها، فعلي سبيل المثال: انتابت رجل موجة من الضحك عندما أحرقت زوجته نفسها”.