اخبار
الرئيسية > منوعات > إنتحار «بارون البوتوكس» فردريك برانت

إنتحار «بارون البوتوكس» فردريك برانت

قالت الشرطة   إن اخصائيا في الأمراض الجلدية بولاية فلوريدا الأميركية اشتهر باسم “بارون البوتوكس” انتحر، وقد خرجت تقترير تتحدث عن اقدامه على الانتحار بسبب  تصويره بطريقة ساخرة في برنامج تلفزيوني أذيع في الآونة الأخيرة لكن تقارير اخرى نفت الخبر وقالت انه كان يعاني من اكتئاب حاد.

وأفاد تقرير عن الحادث أنه تم استدعاء الشرطة في ساعة متأخرة من يوم السبت إلى منزل الدكتور فردريك برانت في ميامي وعثر على الرجل البالغ من العمر 65 عاما مشنوقا بسلك ومنشفة حول عنقه. وقالت سوزان بيجاتش المتحدثة باسم الطبيب إن برانت كان يقضي وقته في ممارسته لعمله كطبيب بين نيويورك وميامي وعلاج مشاهير من بينهم مادونا وكيلي ريبا.

وأضافت أن برانت كان يعاني من حالة اكتئاب حادة رغم أن كثيرا من المرضى الراغبين في الاستفادة من أحدث وسائل العلاج للبشرة وكذلك شركات الدواء التي تختبر منتجات جديدة كانت تسعى وراءه.

وقال تقرير الشرطة إنه كان يخضع للعلاج وقت وفاته وكان يعالجه طبيب نفسي. وكتب كاتب مقالات في صحيفة ميامي هيرالد على حسابه الشخصي على موقع تويتر نقلا عن مصادر لم يذكرها بالاسم أن برانت “دمرته” على ما يبدو الصورة التي ظهر فيها في برنامج ساخر أذاعته قناة نتفليكس الشهر الماضي.