اخبار
الرئيسية > فن > نجوم > أكاديمية الفنون المصرية تمنح أول دكتوراه فخرية في تاريخها للممثل أميتاب باتشان

أكاديمية الفنون المصرية تمنح أول دكتوراه فخرية في تاريخها للممثل أميتاب باتشان

منحت أكاديمية الفنون بالقاهرة  الأربعاء أول دكتوراه فخرية في تاريخها لنجم السينما الهندية أميتاب باتشان الذي افتتح يوم الثلاثاء بالقاهرة مهرجانا للفنون المصرية والهندية.وأقيم الحفل بقاعة سيد درويش بالأكاديمية بحضور نافديب سوري سفير الهند بالقاهرة وعبد الواحد النبوي وزير الثقافة المصري الذي منح باتشان الدكتوراه الفخرية.

وأعلنت رئيسة الأكاديمية أحلام يونس حيثيات منح باتشان الدكتوراه الفخرية في “سابقة تعد الأولى من نوعها في تاريخ الأكاديمية” قائلة إن تكريم باتشان “جاء نظرا لمشواره الحافل بالعطاء ولدوره الكبير في إثراء الحركة الفنية في السينما الهندية والعالمية.”

وأضافت أنه استطاع الخروج بالسينما الهندية “من الإطار المحلى إلى العالمي وتقديمها في شكل حاز على إعجاب ملايين المشاهدين من كل أرجاء العالم باختلاف ثقافاتهم.”وردد باتشان مقولة “من يشرب من ماء النيل لا بد أن يعود مرة أخرى” قائلا في مزاح “يبدو أنني شربت كثيرا” حيث زار مصر عام 1975 قبل أن ينال شهرته العريضة ثم كانت الزيارة التالية عام 1992 حدثا شعبيا.

وأظهرت صور أثناء الحفل علم الهند مقلوبا مما دفع الأكاديمية لتقديم “اعتذار رسمي لدولة الهند حكومة وشعبا” ولسفارة الهند بالقاهرة عن هذا “الخطأ الجسيم غير المقصود”.وافتتح باتشان يوم الثلاثاء الدورة الثالثة لمهرجان (الهند على ضفاف النيل) الذي يستمر حتى 17 ابريل نيسان ويهدف إلى تعزيز العلاقات الثقافية والفنية بين مصر والهند ويقدم بانوراما للفنون والتراث والثقافة الهندية المتنوعة في عدد من المواقع بالقاهرة والإسكندرية.

وينظم المهرجان أنشطة منها (ورشة عمل رقصات بوليوود) و(مهرجان المأكولات الشعبية الهندية) وبرنامج (تمتع بالصحة على الطريقة الهندية) لتمارين اليوجا كما ينظم ندوة عنوانها (كلمات على الماء.. الحفاظ على التراث الثقافي) بمشاركة مصريين وهنود.