اخبار
الرئيسية > منوعات > إختفاء بوتين:الإعلام الأوروبي يمنحه طفلا والروسي يبث أخبارا من المستقبل

إختفاء بوتين:الإعلام الأوروبي يمنحه طفلا والروسي يبث أخبارا من المستقبل

إنشغلت وسائل الاعلام العالمية بخبر إختفاء بوتين الذي لم يظهر منذ الخامس من مارس مثيرا تساؤلات كثيرة حول وضعه الصحي. وفي ظل هذا الاختفاء بدأت الشائعات تظهر، منها خبر ولادة طفل للرئيس الروسي وفق وسائل إعلامية أوروبية. وربطت هذه الوسائل تواريه عن الانظار بإنشغاله بمولوده الجديد، الا ان المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بسكوف نفى هذه الاخبار نفياً قاطعا وقال: “المعلومات بشأن ولادة طفل أبوه بوتن هي معلومات خاطئة”، في تصريح نقلته وكالة ريا نوفوستي.

وقال ساخرا في تصريح للنسخة الروسية من مجلة “فوربس”: “اعتزم التوجه إلى من يملكون المال لتنظيم مسابقة حول أفضل كذبة إعلامية”.وأكدت بعض وسائل الإعلام، التي نشرت الخبر بدون تحديد المصدر، أن بوتن رافق أم ابنه إلى سويسرا لولادته.

وفي ديسمبر الماضي، أعلن بوتن أنه “واقع في الغرام” بدون أن يحدد من هي حبيبته، وكان ذلك مفاجئا نظرا لأنه متكتم جدا حيال حياته الخاصة.وأعلن بوتن في أبريل 2013 انفصاله عن زوجته لودميلا بعد زواج استمر 30 عاما أنجبا خلاله ابنتين، فيما نفى بوتن في السابق علاقته بلاعبة رياضية روسية.

ولم يظهر بوتين علنا منذ 5 مارس مثيرا تساؤلات حول وضعه الصحي، لكن بسكوف أكد الخميس أنه “بصحة جيدة”. وبث التلفزيون الروسي، الجمعة، صورا وتصريحات لبوتن أكد أنها بتاريخ، الجمعة، أثناء استقباله مسؤولا روسيا في مقر إقامته في نوفو أوغاريفو في ضاحية موسكو.

في المقابل بثت قناة روسيا 24  خبر لقاء بوتين مع الرئيس الكازخستاني رغم ان اللقاء محدد ليوم الاثنين المقبل. وتحدث القناة عن مباحثات جرت بينهما وتم بث التقرير اكثر من مرة. الا ان قناة بي بي سي نقلت عن متحدث باسم القناة انه تم بث التقرير عن طريق الخطأ وان الامر لا يتعدى ذلك.

إقرأ أيضا: بوتين يخفض راتبه ورواتب كبار المسؤولين الروس