اخبار
الرئيسية > تكنولوجيا > فيديو: تعرف على مزايا «ساعة آبل» والنسخة الجديدة من ماك بوك

فيديو: تعرف على مزايا «ساعة آبل» والنسخة الجديدة من ماك بوك

أضافت شركة “آبل” رسميا،  الاثنين  منتجا جديدا إلى مجموعة أجهزتها الذكية، وذلك بعد الكشف عن ساعتها الذكية الجديدة (Apple Watch). وأكد تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة “آبل”، أن الساعة الذكية الجديدة هي أكثر جهاز قرباً للمستخدم قامت شركته بصنعه، مضيفاً أن الساعة تعد بمثابة جهاز شامل للمهتمين بالصحة واللياقة البدنية، كما أنها توفر طرق جديدة للاتصال والتواصل.

وأشار كوك إلى أن شركته حرصت على تطوير واجهة استخدام خاصة بساعة “آبل واتش” لتناسب الشاشة الصغيرة المدمجة بها وتجمع بين مميزات واجهات الاستخدام بأجهزة الشركة أخرى.

وتعمل بطارية الساعة الجديدة 18 ساعة دون شحن، وسمحت شركة أبل لبعض الشركات الكبرى باختبار تطبيقاتها على ساعة أبل الذكية قبل طرحها في الأسواق. فيما تتميز الشاشة في ساعة آبل بأنها مرنة ومدعومة بطبقة من زجاج الياقوت مقاوم للصدمات، كما يوجد فيها حساس لمعرفة قوة الضغطات مما يسهل على المستخدم التحكم في وظائف الساعة عبر التنويع بقوة لمساته.

وتضم ساعة آبل كذلك أربعة حساسات في جزئها الخلفي المصنوع من السيراميك، وهي الحساسات المسؤولة عن جمع المؤشرات الحيوية للمستخدم عبر الاتصال بالمعصم، إضافة إلى تقديم المعلومات لتطبيقات الصحة واللياقة البدنية في الساعة أو بالهواتف المتصلة بها. ويمكن استخدام الساعة أيضا في عملية الملاحة باستخدام تقنية “GPS” الموجودة في أجهزة آيفون المرتبطة بالساعة.

وستطرح “آبل واتش” في شهر أبريل/ نيسان القادم بثلاثة موديلات. وبلغ سعر الساعة ذات الطراز المعدني بين 549 إلى 1099 دولار، وذلك حسب المواصفات والأحجام والمميزات، أما ذات الطراز الرياضي فوصل سعرها 349 دولار لحجم 38 مليمتر و399 دولار لحجم 42 ملم.

وقدمت آبل نسخة ذهبية فاخرة من ساعتها الذكية، والتي يصل سعرها إلى 10000 دولار.

كما أعلنت آبل عن إطلاق جهاز ماك بوك جديد نحيف للغاية ووزنه 2 باوند وبشاشة من قياس 12 بوصة بدقة الريتينا وتستهلك طاقة أقل ويتميز الجهاز بانه انحف من ماك بوك آير بنسبة 24%  ويأتي الجهاز بسماكة 13.1 ملم.

وأجرت آبل تطويرات كبيرة على جهازها، ومنها  تغيير في آلية أزرار لوحة المفاتيح حيث انتقلت من آلية القص إلى آلية الفراشة حسب مصطلحاتها. وهذا التغيير سيجعل الأزرار الجديدة أكثر استقراراً بأربعة مرات وأيضاً تحتاج مساحة أقل بالتالي أنحف 40% وأًصبح نظام الاضاءة الخلفية جديد بحيث هناك ضوء LED لكل زر.

وأيضاً الـ trackpad حصل على تطويرات وجاءت آبل بما سمته اللمس بالقوة Force Touch حيث أضافت أربعة حساسات لمعرفة شدة الضغط على اللوحة ويمكن التحكم بالشدة عن طريق نظام التشغيل وتحديد وظيفة لكل مستوى من الضغط.

 

قالت آبل أنها أعادت اختراع النقر المزدوج وأطلقت شيء سمته Force Click حيث يمكنك الضغط بهذه الطريقة على ملف في البحث واستعراض لمحة عنه أو الضغط بشدة أكبر لتقديم الفيديو في كويك تايم مثلاً.

واستخدمت آبل معالجات إنتل من فئة كور ام وتحديداً معالج Broadwell ثنائي النوى بتردد 1.3 غيغاهرتز مع تقنية توربو يمكنه أن يعطي أداء حتى 2.9 غيغاهرتز والذي يأتي بدقة تصنيع 14 نانومتر. والأهم في هذا الجهاز أن معالجه لايحتاج لتبريد بالتالي هو أول ماك بوك بدون مراوح. وعن الذاكرة العشوائية للجهاز فهي 8 غيغابايت.

وأخيراً سيأتي الماك بوك الجديد بثلاثة ألوان، الفضي والرمادي والذهبي وبسعر يبدأ من 1299 دولار لنسخة 256 غيغابايت وإن أردت معالج أسرع ومساحة تخزين مضاعفة عليك دفع 1599 دولار .