اخبار
الرئيسية > لبنان > معن الأسعد: حقوق الشعب اللبناني أولى ضحايا الفراغ الرئاسي

معن الأسعد: حقوق الشعب اللبناني أولى ضحايا الفراغ الرئاسي

اعتبر الامين العام للتيار  الاسعدي معن الاسعد في تصريح ان “خطاب رئيس حكومة العدو الصهيوني بنيامين نتنياهو في الولايات المتحدة يكشف المفضوح المعلوم لجهة مواصلة المخطط الصهيوني-الاميركي الهادف الى ضرب الدول والحركات المقاومة وبذر الفتن وتأجيج الصراعات داخل التنوعات الطائفية والمذهبية والعرقية في الدول العربية”. وحذر من “سياسة الاسترخاء او اللامبالاة تجاه هذا الخطاب التحريضي الارهابي”، منبها الى “اضطراب تحالق الشر الذي يحضر له في عواصم اقليمية وعربية لتشكيل بدر سني لتطويق الهلال الشيعي، وما يعني ذلك من ارهاب واجرام وفتن لخدمة المشروع الاميركي-الصهيوني”.

ورأى الاسعد ان “واقع الفراغ الرئاسي والتمديد للنواب واحتكار كل وزير لقرار الدولة وافراغ المؤسسات من فاعليتها، تجعل من المستحيل تفعيل العمل الحكومي رغم المحاولات الحقيقية التي يقوم رئيس الحكومة تمام سلام”، معتبرا ان “الفراغ الشامل ينذر بشلل عام ويؤدي الى حرمان اللبنانيين أبسط حقوقهم على كل المستويات”.

وشدد على “ضرورة استمرار الحوار لتقريب وجهات النظر بين الافرقاء والوصول الى الخواتيم السعيدة المقبولة”، طالبا من الرئيس سعد الحريري “إحكام سيطرته على بعض الصقور داخل تيار المستقبل، الذين يرفضون اي حوار او تفاهم مع الشركاء في الوطن، من اجل ان يظلوا مستحوذين على الغنائم بأكملها او هدم الهيكل على الجميع”.

وختم الاسعد منددا بعودة الاغتيالات “ان كانت سياسية او شخصية”، وداعيا الافرقاء “وبخاصة ابناء جبل محسن الى ضبط النفس والصبر وعدم الوقوع في فخ الردود الانفعالية التي قد تجلب الويلات والمآسي”.

إقرأ أيضا: الأسعد زار دمشق ضمن وفد البرلمان الدولي: مباحثات في ملاحقة الإرهابيين قانونياً