اخبار
الرئيسية > رياضة > ليفربول يفوز على مانشستر سيتي وأرسنال يستعيد المركز الثالث

ليفربول يفوز على مانشستر سيتي وأرسنال يستعيد المركز الثالث

أحرز فيليب كوتينيو هدفا رائعة بلمسة برازيلية ساحرة ليقود ليفربول للفوز 2-1 على ضيفه مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد بينما فاز أرسنال 2-صفر على إيفرتون وتقدم إلى المركز الثالث.وبينما كان التعادل 1-1 يسيطر على اللقاء أطلق كوتينيو تسديدة هائلة من حافة المنطقة ليقود ليفربول للانتصار والحفاظ على سجله الخالي من الهزائم في آخر 11 مباراة بالدوري.

وتعرضت آمال سيتي في الاحتفاظ باللقب لانتكاسة بعدما أخفق في تقليص فارق النقاط الخمس مع تشيلسي المتصدر الذي يواجه توتنهام هوتسبير في نهائي كأس رابطة الأندية.وفاز أرسنال ليتعافى سريعا من خسارته 3-1 أمام ضيفه موناكو في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي.

وعوض أوليفييه جيرو مهاجم أرسنال إهدار العديد من الفرص السهلة أمام موناكو بعدما سجل الهدف الأول بعد ركلة ركنية في الدقيقة 39.وأضاف البديل توماس روزيسكي الهدف الثاني بتسديدة قوية ليضمن الانتصار لفريقه ويجتاز مانشستر يونايتد في الترتيب.

وأصبح رصيد أرسنال 51 نقطة في المركز الثالث ومتأخرا بأربع نقاط عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني. ويأتي ليفربول في المركز الخامس برصيد 48 نقطة.وكان بريندان رودجرز مدرب ليفربول عبر عن مخاوفه بشأن جاهزية فريقه بعدما امتلك يومين فقط من أجل التعافي من خسارته بركلات الترجيح أمام بشيكطاش التركي في دور 32 بالدوري الأوروبي. 

لكن ليفربول لم يظهر أي تأثر بالإرهاق وبدأ بقوة وسدد آدم لالانا كرة داخل المرمى من زاوية ضيقة بعد مرور تسع دقائق لكن ألغي الهدف بسبب التسلل.وبعد دقيقتين تقدم ليفربول بشكل سليم بواسطة جوردان هندرسون.

وكان هندرسون في سباق مع الزمن للحاق بالمباراة بسبب معاناته من إصابة بسيطة لكنه سجل الهدف الأول من حافة المنطقة بتسديدة هائلة بعد مرور 11 دقيقة.وكاد سيرجيو أجويرو هداف الدوري أن يدرك التعادل سريعا لكنه سدد الكرة في القائم بعد انفراد بالمرمى.

وتعادل سيتي – الذي لم يفز في أنفيلد في 12 عاما – عن طريق إيدن جيكو بعد 14 دقيقة بعد تمريرة من أجويرو الذي تعاون بشكل جيد مع زميله ديفيد سيلفا.وألغي هدف آخر للاعب لالانا بعد تسع دقائق من بداية الشوط الثاني بسبب التسلل مجدا بعدما قابل كرة بضربة رأس من مارتن سكرتل.

وبدأ الإرهاق ينال من لاعبي الفريقين قبل أن يطلق كوتينيو تسديدة قوية في مرمى الحارس جو هارت ويقود ناديه للفوز الثمين.وقال رودجرز مدرب ليفربول لشبكة سكاي سبورتس “يجب أن أوجه التحية للاعبين. عدنا في الساعة الرابعة والنصف من صباح الجمعة ونام اللاعبون بحلول الساعة السادسة. احتاجوا للنوم طوال يوم الجمعة.”

وأضاف “قمنا بعد ذلك بمران خفيف أمس لكن أن يلعب الفريق بمثل هذا الأداء اليوم فهو يستحق الإشادة.”لكن بالنسبة لسيتي فقد تعرض الفريق لانتكاسة جديدة بعد خسارته 2-1 على أرضه أمام برشلونة بذهاب دور 16 بدوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي.

ونجح أرسنال في المقابل من التعافي من خسارته الأوروبية وخرج بالانتصار على إيفرتون صاحب المركز 14.وقال أرسين فينجر مدرب أرسنال لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “لقد عانينا مساء الأربعاء أمام موناكو واستمر ذلك في أذهاننا لكننا تحلينا بالصبر.. وحققنا الفوز اليوم.”