اخبار
الرئيسية > رياضة > راسل كرو يرغب في شراء «ليدز يونايتد»: الجماهير ترحب والنادي يرفض

راسل كرو يرغب في شراء «ليدز يونايتد»: الجماهير ترحب والنادي يرفض

عبّر الممثل النيوزلندي راسل كرو (50 سنة)، عن رغبته في شراء نادي ليدز يونايتد الإنكليزي، وذلك عبر طرح سؤال على متابعيه عبر حسابه على “تويتر” عمّا إذا كانت فكرة شراء النادي سديدة، بعدما سأله أحد المتابعين عن ذلك. ورداً على تغريدة المتابع الذي كتب “أرجوك اشتر ليدز فنحن نحتاج إلى المساعدة”، أجاب كرو بتوجيه سؤال لمتابعيه البالغ عددهم 1.67 مليون: “هل من أحد آخر يعتقد أن الفكرة سديدة؟”.

وتعود ملكية ليدز يونايتد الذي يلعب في دوري الدرجة الأولى الإنكليزي، الى شركة “إليونورا سبورت ليميتد” المملوكة من عائلة سيلينو، والتي اشترت 75 في المئة من أسهمه العام الماضي. وكان رئيس النادي السابق رجل الأعمال الإيطالي ماسيمو سيلينو (58 سنة)، باع حصته الشخصية في الشركة والنادي بعدما علّق الاتحاد الإنكليزي ملكيته بسبب إدانته في قضية تهرّب ضريبي في إيطاليا العام الماضي.

وعانى ليدز يونايتد من مشاكل عدة في المواسم الأخيرة، وهو يحلّ في المرتبة 14 في الدوري الإنكليزي. وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، أن النجم الهوليوودي الحائز جائزة أوسكار، سيفكر جدياً في شراء النادي إذا ما تلقى دعماً كافياً من جمهوره.

لكن رئيس مجلس إدارة النادي أندرو أمبرز، نفى وجود أي اقتراحات من هذا النوع. وقال، وفق “بي بي سي سبورت”: “النادي ليس للبيع، وعائلة سيلينو لا ترغب في ذلك ولم نتسلم أي اقتراحات خلافاً للتقارير التي يتم تداولها في الصحافة”.

وأضاف: “هناك إساءة في تفسير النقاشات القانونية بين ماسيمو سيلينو والاتحاد الإنكليزي لكرة القدم”، لافتاً الى أنه “تجري الآن إعادة هيكلة ليدز يونايتد وبناؤه، بالإضافة الى تخطيط طويل المدى مع عائلة سيلينو، بما يضمن مصلحة النادي والجمهور واللاعبين والموظفين الذين عانوا فترة طويلة”.

وكرو شريك أيضاً في ملكية نادي “رابتوس” الأسترالي للرغبي، والذي يلعب في دوري الرغبي الوطني في أستراليا. وهو يعتبر من أبرز مشجعي النادي الإنكليزي منذ شبابه. فبينما كان شقيقه تيري يشجع فريق ليفربول، كان كرو يستمتع بمتابعة نادي ليدز في حقبته الذهبية الحافلة بالبطولات تحت إشراف المدرب دون ريفي.

ويوم السبت الماضي، غرّد كرو على حسابه على تويتر معلناً دعمه للنادي بعد فوزه المفاجئ على فريق ميدلسبره. وقامت إحدى روابط مشجعي ليدز بمراسلة كرو، لتؤكد له ترحيبهم بهذه الخطوة، وأبدوا إستعدادهم لتقديم الدعم الكافي له.