اخبار
الرئيسية > منوعات > بالصور: عاصفة تشل تكساس وشلالات نياغرا المتجمدة تجذب السياح

بالصور: عاصفة تشل تكساس وشلالات نياغرا المتجمدة تجذب السياح

ضربت عاصفة ثلجية أجزاء من ولاية تكساس الأمريكية يوم الاثنين مما أدى إلى قطع التيار الكهربي عن آلاف المنازل وحدوث مئات الحوادث المرورية وإلغاء مئات الرحلات الجوية. وغطت العاصفة المحملة بالرياح العاتية والأمطار الثلجية الطرق السريعة بطبقات من الجليد فيما دعت السلطات المسافرين بالبقاء بعيدا عن الطرق. ومن المتوقع ان تستمر الموجة ليوم آخر.

وذكرت هيئة الأرصاد الجوية أن الثلوج والأمطار الثلجية تساقطت على أجزاء من نيو مكسيكو وكولورادو في حين أصدرت يوتا وأريزونا أيضا تحذيرات من العاصفة الشتوية. وذكرت خدمة تتبع الرحلات الجوية (فلايت أوير دوت كوم) إن حوالي 1100 رحلة الغيت في مطار دالاس فورت وورث الدولي أحد أكثر المطارات ازدحاما في الولايات المتحدة اعتبارا من الاثنين. وأضافت أن 100 رحلة أخرى الغيت في مطار لاف فيلد في دالاس.

وفي تنيسي قالت وكالة إدارة الطوارئ إن 22 شخصا على الأقل لاقوا حتفهم في الأيام القليلة الماضية بسبب الطقس السيء.وقال مسؤولون إن 11 شخصا في كنتاكي لاقوا حتفهم بسبب الثلوج التي بدأت تسقط على الولاية في 16 فبراير/ شباط.

وفي كولورادو قالت السلطات إن انهيارا جليديا أدى إلى مقتل متزحلق على الجليد قرب منتجع جبل أسبن. وأغلقت مدارس تكساس وكانت حركة المرور على الطرق السريعة ضئيلة. وقال مسؤولون إن بعض خطوط الكهرباء قطعت بفعل العاصمة وتركت الآلاف بدون كهرباء.

 شلالات نياغرا المتجمدة 

جمد جزء كبير من شلالات نياغرا في كندا والولايات المتحدة نتيجة موجة البرد الشديد التي اجتاحت المنطقة في الآونة الأخيرة، حيث وصلت درجة الحرارة أربعين درجة تحت الصفر.وتجاوزت سماكة الجليد ثلاثة أمتار في محيط الشلالات التي تعتبر من أكبر الشلالات في العالم، وتحظى سنويا بزيارة الملايين من السياح. ووفق سجلات وزارة البيئة الكندية فإن الشلالات لم تتجمد بهذا القدر منذ عام 1912.

وشكل تجمد أكبر الشلالات المعروفة باسم “حدوة الفرس” و”الشلالات الأميركية” مشهدًا طبيعيا فريدا، وكان من الممكن ملاحظة قطع الجليد تنساب مع مياه نهر نياغرا تحت سطح النهر.ويتوافد آلاف السياح من الولايات المتحدة وكندا على الشلالات، ويلتقطون الصور والمشاهد، ولُوحظ أن البعض منهم يلتقط الصور بواسطة “الكاميرا الطائرة”.

ولم تكن شلالات نياغرا الضحية الوحيدة لموجة البرد الشديد، حيث نالت البحيرات الكبرى، الواقعة في قارة أميركا الشمالية، نصيبها من التجمد.

إقرأ أيضا: بالصور: موجة من البرد القارس تحكم قبضتها على الولايات المتحدة الأميركية