اخبار
الرئيسية > فن > نجوم > صورة سيندي كروفورد غير المعدلة تثير ضجة عالمية

صورة سيندي كروفورد غير المعدلة تثير ضجة عالمية

سربت صورة لعارضة الازياء سيندي كروفورد غير معدلة والتي أظهرت جسدها المترهل والسليوليت على بطنها بشكل واضح. الصورة التي كانت جزء من جلسة تصوير لغلاف مجلة ماري كلير لعدد 2003  احدثت ضجة عالمية، البعض هاجم المجلة التي تعدل الصور لحد الكمال مظهرة للعالم بأسره أن العيوب ممنوعة بينما الشخص المعني بالصورة «يعج بها» كما سائر البشر.

في المقابل اعتبر البعض ان صورة كروفورد هي امر جيد كونه يظهر للنساء حول العالم ان حتى عارضات الازياء يجدن انفسهن في مرحلة الترهل والشيخوخة. مجلة ماري كلير علقت على الامر بقولها« لا يهم من سرب الصورة لكنها تظهر لنا جسد يتحدى العمر وهو جسد جميل».

لكن تصريحات المجلة شيء وافعالها شيء اخر خصوصا انها وجميع المجلات الاخرى في كل بقاع الارض، لا تنشر اي صورة غير معدلة، ولاتظهر اي عيب من عيوب النجوم. وفي وقت ينشغل العالم بهذه الصور بقيت كروفورد على صمتها في وقت قالت بعض التقرير انها هي «بنسبة ضئيلة» تقف خلف تسريب الصورة.