اخبار
الرئيسية > اقتصاد > سجن نائب الرئيس الإيراني السابق أحمدي نجاد بتهمة الفساد

سجن نائب الرئيس الإيراني السابق أحمدي نجاد بتهمة الفساد

نقل محمد رضا رحيمي، النائب الأول للرئيس السابق للجمهورية الإسلامية الإيرانية، إلى السجن لقضاء فترة عقوبته بتهمة الفساد، حسبما أفادت وكالة الأنباء الرسمية “إرنا”.وأدانت المحكمة العليا في طهران رحيمي، وهو مساعد بارز للرئيس السابق محمود أحمدي نجاد، الشهر الماضي بالفساد، وحكم عليه بالسجن لمدة خمس سنوات، وأمر بسداد غرامة قدرها 10 مليارات ريال (300 ألف دولار).

وأمرت المحكمة رحيمي أيضا بسداد تعويض يعادل حوالي 800 ألف دولار.

وتقول الوكالة إن عناصر الشرطة نقلوا رحيمي من مقر إقامته،الأحد، وأحضروه إلى سجن إيفين شمال العاصمة طهران. وأضافت وكالة “أنباء فارس” شبه الرسمية أن رحيمي أدين بتهمة “التربح بطرق غير مشروعة”.

وكانت محكمة محلية حكمت في البداية على رحيمي بالسجن خمسة عشر عاما، غير أن المحكمة العليا خففت الحكم إلى خمسة أعوام وثلاثة أشهر.وكان رحيمي يتولى منصب رئيس جهاز مكافحة الفساد، وحصل على ميدالية الشرف من أحمدي نجاد، ويعد المسؤول الحكومي الأعلى منصبا الذي تتم إدانته ويحكم عليه بالسجن في تاريخ إيران.

وزعم أحمدي نجاد إنه قاد “أطهر حكومة في إيران” إلا أن خصومه طالما اتهموا حكومته باستشراء الفساد.