اخبار
الرئيسية > رياضة > الإتحاد الأفريقي يسعى لتغيير قوانينه لإبقاء عيسى حياتو في منصبه كرئيس

الإتحاد الأفريقي يسعى لتغيير قوانينه لإبقاء عيسى حياتو في منصبه كرئيس

 قال مسؤولون يوم الثلاثاء ان عيسى حياتو الذي يرأس الاتحاد الافريقي لكرة القدم منذ فترة طويلة يسعى لتغيير قواعد الاتحاد بشأن حد السن من اجل البقاء في رئاسة الاتحاد القاري حتى العقد المقبل.ويطلب الاتحاد الافريقي من مسؤوليه الذين يبلغون السبعين من العمر التنحي إلا ان اقتراحا بالغاء حد السن سيتم وضعه امام المؤتمر السنوي للاتحاد القاري في القاهرة يومي السابع والثامن من ابريل/ نيسان المقبل.

وقال الغاني كويسي نيانتاكي عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الافريقي للصحفيين “لا يضع الاتحاد الدولي أي حدود على السن بالنسبة لاعضاء اللجنة التنفيذية لديه لذا فان الاتحاد الافريقي يسعى للتماشي مع هذا الامر.”وسيفتح هذا الباب امام حياتو الذي يبلغ من العمر 68 عاما والذي يخوض فترة ولايته السابعة لمواصلة قيادته للكرة الافريقية لأكثر من 30 عاما.

وتنتهي فترة ولاية حياتو الحالية في عام 2017 وسيسعى لانتخابه لاربع سنوات اخرى حتى 2021 على الأقل حيث سيكون قد بلغ 75 عاما وقتها.وتنص لوائح الاتحاد الافريقي على انه “وفي وقت الانتخابات فان كافة المرشحين المتقدمين لشغل مقعد في اللجنة التنفيذية للاتحاد الافريقي يجب أن يكونوا أعضاء ‭‭’‬‬فعليين‭‭’‬‬ في اتحاداتهم الوطنية كما يجب ان يكونوا اقل من 70 عاما.”

وسيتم الغاء هذا الشرط اذا ما تمت الموافقة كما هو متوقع على التعديل المطلوب خلال المؤتمر السنوي.وتأتي المساعي لتعديل هذا النص في اللائحة عقب النجاح خلال السنوات الاخيرة في تنبي لوائح استهدفت الحد من عدد المرشحين المحتملين لمنافسة حياتو.

ويعد حياتو المولود في الكاميرون وهو مسؤول سابق لالعاب القوى اطول مسؤول بارز في الفيفا بقاء في منصبه حيث شغل منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي عن افريقيا ولم يظهر له الكثير من المنافسين على السلطة في الاتحاد القاري منذ فوزه بالمنصب لاول مرة عام 1988.