اخبار
الرئيسية > رياضة > سبعة عشر قتيلاً في إشتباكات بين مشجعي «الزمالك» وقوات الأمن

سبعة عشر قتيلاً في إشتباكات بين مشجعي «الزمالك» وقوات الأمن

قتل 17 شخصا على الأقل من مشجعي نادي الزمالك المصري من أعضاء رابطة “التراس وايت نايتس” في اشتباكات مع قوات الأمن أمام ملعب ستاد الدفاع الجوي في القاهرة.وأضافت مصادر طبية أن مستشفى البنك الاهلي المصري استقبلت ١٢ جثة، فيما توجد خمس جثامين لضحايا الاشتباكات في مستشفى القاهرة الجديدة.

وكانت العشرات من مشجعي نادي الزمالك حاولوا اقتحام مدرجات الملعب وتصدت لهم قوات الأمن ما أسفر عن حرق سيارة للشرطة وإطلاق قنابل غاز مسيلة للدموع في محاولة لتفريقهم، بحسب مصادر أمنية.

وقالت وزارة الداخلية في بيان “رصدت المتابعات الأمنية تردد أعداد كبيرة من مشجعي نادي الزمالك على استاد الدفاع الجوي لحضور المباراة دون حملهم لتذاكر دخول المباراة وحاولوا اقتحام بوابات الاستاد بالقوة مما دعا القوات إلى الحيلولة دون استمرارهم في التعدي على منشآت الاستاد”.

وكان مراقب المباراة قد أرجأ بدايتها لنحو نصف ساعة بعد وقوع الاشتباكات إلا أنها أقيمت بعد ذلك بين الفريقين وسط تشديد أمني.وكلف المستشار محمد عبد الشافي المحامي العام الأول لنيابات شرق القاهرة الكلية، فريقا موسعا من محققي النيابة، بسرعة الانتقال إلى مشرحة زينهم، لمناظرة جثامين قتلي الاشتباكات.

وقررت النيابة العامة إرجاء إجراء المعاينة لحين انتهاء المباراة وخروج الجماهير الحاضرة للمباراة بأمان.وكانت وزارة الداخلية وافقت ديسمبر / كانون الأول الماضي على حضور الجماهير لمباريات الدوري العام، بعدد لا يزيد عن 10 آلاف مشجع في استاد القاهرة الدولي واستاد الدفاع الجوي والمقاولون العرب وبرج العرب باسكندرية، وخمسة آلاف في بقية الملاعب الأخرى.