اخبار
الرئيسية > صحة > «سلوك المراقبة» ومقارنة أنفسكم بالآخرين على فيسبوك سيصيبكم بالكآبة

«سلوك المراقبة» ومقارنة أنفسكم بالآخرين على فيسبوك سيصيبكم بالكآبة

لا جديد في خبر يتحدث عن تسبب موقع التواصل الإجتماعي لمستخدميه بالكآبة، فهكذا دراسات تخرج من مدة وباتت معلومة شائعة ومعروفة لدى الجميع. لكن جديد الدراسة هو الاسباب التي تجعل البعض يصاب بالإكتئاب من إستخدام فيسبوك بينما لا يتأثر البعض الاخر.

ووفق الدراسة التي اجريت في جامعة ميسري كولومبيا الاميركية فان العلماء فصلوا بين نوعين من الاستخدام لفيسبوك: الإيجابي والسلبي. الاول يتمثل بقيام المعني بالتواصل مع أصدقائه القدامى ومشاركتهم تعليقا او اعجابا بما يقومون به ومشاركة اموره ايضا مع الاخرين، اما النوع الثاني فيتمثل بمعتمدي أسلوب المراقبة، حيث يقومون فقط بالاطلاع على مسار حياة شخص ما دون اي مشاركة ومقارنة أخبارهم ونجاحاتهم بحياتهم الشخصية.

وقالت البروفيسورة مارغريت دافي المشاركة في الدراسة: “وجدنا أن العديد من الأشخاص يحسدون أصدقاءهم ويشعرون بالغيرة عندما يطلعون على الإنجازات الناجحة التي حققها غيرهم، ويقارنونها بالإنجازات التي حققوها هم”.

وتابعت: “من الضروري أن يعلم مستخدمو فيسبوك أن هناك بعض السلوكيات التي يجب أن يتجنبوها كي لا يواجهوا أية مشكلات نفسية”.

وأشارت الدراسة إلى أن نشر صور لسيارات أو منازل جديدة أو لرحلات مكلفة قد يثير غيرة الآخرين ويصيبهم بالاكتئاب ونصحت بأن يقوموا هؤلاء الاشخاص بنشر عدد من الامور الايجابية عن أنفسهم ومحاولة الإقلاع عن مقارنة نفسهم بالاخرين.