اخبار
الرئيسية > ثقافة > وفاة الروائية كولين مكلو.. وأستراليا تنشغل بالجدل حول وزنها

وفاة الروائية كولين مكلو.. وأستراليا تنشغل بالجدل حول وزنها

توفيت المؤلفة الأسترالية كولين مكلو صاحبة رواية (ذا ثورن بيردز) The Thorne Birds  التي حققت أعلى المبيعات في 1977 وتحولت إلى حلقات تلفزيونية قصيرة ناجحة عن 77عاما.وتحولت مكلو إلى الكتابة بعد أن عملت في مجال علم الأعصاب بأستراليا وبريطانيا والولايات المتحدة لأكثر من عشر سنوات وحققت نجاحا سريعا برواية (ذا ثورن بيردز) وهي عمل درامي تدور أحداثه في مزرعة أغنام بصحراء أستراليا.

وبيعت حقوق استغلال الرواية مقابل 1.9 مليون دولار والذي كان رقما قياسيا آنذاك وتحول إلى أحد أكثر المسلسلات التلفزيونية القصيرة مشاهدة على الإطلاق،كما بيع منها 30 مليون نسخة بأنحاء العالم .وقالت دار نشر (هاربر كولينز أستراليا) في بيان إن مكلو توفيت في مستشفى في جزيرة نورفولك آيلاند الخميس نتيجة مشكلات صحية. وكانت الكاتبة تعاني من Hypothyroidism  الامر الذي تسبب لها بزيادة كبيرة في الوزن ولاحقا الاكتئاب.

لكن استراليا لم تنشغل في وفاتها بقدر ما انشغلت بالجدل حول وزنها خصوصا وان المواقع الاخبارية والصحف ومواقع التواصل حفلت بتلعيقات جارحة حول وزنها خصوصا وان الراحلة كانت تعاني من الوزن الزائد الذي سبب لها الكآبة في مراحل عدة من حياتها . حتى ان صحف معروفة لم تفوت فرصة الحديث عن وزنها اذ كتبت صحيفة ذا استراليان في نعيها « بملامحها العادية ووزنها الزائد كانت كولين إمرأة صاحبة حنكة ». في المقابل برزت فئة هاجمت الصحيفة وكل من علق على وزنها معتبرين انها كانت «أيقونة» أستراليا وإمرأة رائدة صاحبة عقل جميل.