اخبار
الرئيسية > رياضة > الريال وبرشلونة في المأزق نفسه: الفيفا يفتح تحقيقاً حول لاعبي «الملكي» القصّر

الريال وبرشلونة في المأزق نفسه: الفيفا يفتح تحقيقاً حول لاعبي «الملكي» القصّر

أكد الاتحاد الرسمي لكرة القدم الفيفا أنه يحقق مع ريال مدريد بسبب مخالفات مزعومة بالتوقيع مع لاعبين قصر، علما أنه لم يتم اتخاذ أي إجراءات تأديبية حتى الآن. وقال متحدث مسؤول من الفيفا لوكالة الأنباء الألمانية “الفيفا جمع المعلومات والوثائق حاليا ليكون قادرا على تقييم هذه المسألة بشكل صحيح”. وقال  “في الوقت الراهن لم تتخذ إجراءات تأديبية رسمية. نحن غير قادرين على تقديم أي معلومات إضافية في هذا الوقت”. من جهته  أكد ريال مدريد أن صفحته بيضاء على الرغم من استفسارات الفيفا، والتي يمكن أن تؤدي إلى عقوبة كبيرة في حال اكتشاف أي مخالفة.

وقال مدير العلاقات المؤسسية للملكي أميليو بوتراغينيو “عملنا مع الفيفا ويجب مواصلة العمل.. وبالطبع نحن واثقون تماما من خلو تعاقدات النادي من أي مخالفات.”وفي الموسم الماضي فرض الفيفا عقوبات على خصم ريال مدريد اللدود.. برشلونة، وحرمه من التعاقد حتى 1 يناير/كانون الثاني 2016، بسبب مخالفات تتعلق بالتوقيع للاعبين تحت سن الـ18 عاما بين عامي 2009 و 2013. علما أن برشلونة تقدم باستئناف إلى محكمة التحكيم الرياضية وتم رفضه.

وتأتي هذه التحقيقات عقب تحريض على ما يبدو من داخل جدارن برشلونة، بعد أن تبين أن سبب العقوبات على النادي الكاتالوني هو ريال مدريد حسب تسريبات صحفية.