اخبار
الرئيسية > رياضة > كوريا الجنوبية تتصدر المجموعة الأولى وعمان والكويت خارج كأس آسيا

كوريا الجنوبية تتصدر المجموعة الأولى وعمان والكويت خارج كأس آسيا

 انتزعت كوريا الجنوبية صدارة المجموعة الأولى في كأس آسيا لكرة القدم عندما هزمت الدولة المضيفة استراليا بهدف دون مقابل في الجولة الثالثة والأخيرة من الدور الأول يوم السبت لتضمن مسيرة ربما تكون أكثر سهولة في الأدوار التالية من البطولة.أحرز المهاجم لي جونج هيوب هدف الفوز بصورة رائعة في الشوط الأول ليمنح فريقه تقدما غير متوقع ونجح الفريق الكوري بعد ذلك في الحفاظ على تقدمه حتى النهاية رغم الهجمات الاسترالية الكثيرة.

وبعد الفوز رفع المنتخب الكوري الجنوبي رصيده إلى تسع نقاط محققا بذلك العلامة الكاملة بعد أن سبق له الفوز على الكويت وعلى عمان في حين احتل المنتخب المضيف المركز الثاني بعدما توقف رصيده عند ست نقاط.وبهذا فان كوريا الجنوبية ستواجه في دور الثمانية فريق المركز الثاني في المجموعة الثانية.. السعودية أو أوزبكستان.

أما استراليا فانها ستواجه متصدر المجموعة الثانية المنتخب الصيني في الدور المقبل.وسيطر أصحاب الأرض على اللعب إلا أنهم دفعوا ثمنا غاليا لإهدارهم عددا من الفرص الجيدة ولعدم إشراك عدد من أفضل لاعبيهم ومنهم المهاجم تيم كاهيل الذي شارك بديلا في أخر 20 دقيقة فقط عندما كان الفريق الاسترالي يقاتل بكل قوة من أجل إدراك التعادل.

ونجح حارس المرمى الكوري كيم جين هيون في التصدي للعديد من الكرات الخطيرة ليحافظ على تقدم فريقه الذي كانت أمامه فرصة لإحراز الهدف الثاني اثر هجمة مرتدة.ويسعى المنتخب الكوري للفوز بلقب البطولة للمرة الأولى منذ 1960.

وعاد لي صاحب هدف الفوز إلى تشكيلة البداية لبلاده بعد أن غاب عن المباراة السابقة التي فازت فيها كوريا الجنوبية على الكويت.ونجح لي في وضع منتخب بلاده في المقدمة في الدقيقة 32 عندما تلقى تمريرة متقنة من زميله لي كيون هو وسدد في الزاوية البعيدة ليفشل حارس المرمى الاسترالي ماثيو رايان في إنقاذ شباكه.ونتيجة ضمان الفريقين الظهور في دور الثمانية سلفا لجأ الطرفان إلى الحذر في بداية اللقاء الذي أقيم في أجواء حارة ورطبة في برزبين وتخلله ظهور بعض الحشرات الطائرة الصغيرة.

لكن بعد هدف التقدم الكوري تغير إيقاع المباراة بينما حاول كل طرف بكل ما أوتي من قوة السيطرة والوصول لشباك المنافس.وأنقذ حارس كوريا كيم جين هيون كرة خطيرة سددها تومي يوريتش بينما أهدر الاسترالي جيمس ترويسي فرصة أخرى بعدما خدع الدفاع الكوري داخل منطقة الجزاء وسدد سريعا.

ورفع المنتخب الاسترالي وتيرة الأداء في الشوط الثاني وسيطر كثيرا على الكرة وضغط من اجل التعادل.وأهدر يوريتش فرصة أخرى في بداية الشوط الثاني عندما سدد فوق العارضة من مدى قريب.

كما اقترب الاسترالي ناثان بيرنز من التهديف بعدما تجاوز اثنين من مدافعي الضيوف ودخل منطقة الجزاء إلا أن الحارس الكوري تصدى للكرة أيضا.وفي إطار تغيير مزدوج قبل 20 دقيقة من النهاية خرج بيرنز وشارك كاهيل وروبي كروس.

وفي المجموعة الأولى أيضا فازت عمان على الكويت بهدف دون مقابل أحرزه عبد العزيز المقبالي في الشوط الثاني لكن الفريقين ودعا البطولة بعدما احتلت عمان المركز الثالث بثلاث نقاط في حين تذيلت الكويت الترتيب دون نقاط بعد تلقيها ثلاث هزائم.

عمان يفوز على الكويت 

أنهى المنتخب العماني مشواره في بطولة كأس آسيا لكرة القدم المقامة حاليا في أستراليا، بفوز على  الكويت (1-0) . ويدين  عمان بالفضل الكبير في فوزه لمهاجمه عبدالعزيز حميد المقبالي الذي أحرز هدف المباراة الوحيد له في الدقيقة الـ 69 بتسديدة رأسية رائعة في الزاوية اليمنى القريبة بعد تمريرة من الجهة نفسها.وحققت عمان فوزها الأول والوحيد في البطولة، مقابل هزيمتين أمام كل من كوريا الجنوبية وأستراليا، واكتفت بالمركز الثالث في المجموعة الأولى برصيد 3 نقاط.

بينما تعرضت الكويت للهزيمة الثالثة على التوالي، وخرجت من البطولة بخفي حنين، برفقة عمان من دور المجموعات للبطولة المقامة حاليا بأستراليا.