اخبار
الرئيسية > تكنولوجيا > القيادة الوسطى الأميركية «المحرجة» تستعيد حسابها على تويتر من داعش

القيادة الوسطى الأميركية «المحرجة» تستعيد حسابها على تويتر من داعش

أعلنت القيادة الوسطى الأميركية استعادة حسابها على الموقع الاجتماعي تويتر، الثلاثاء، عقب اختراقه ، من قبل مجهولين يقولون إنهم متعاطفون مع تنظيم الدولة.وبعد إيقاف حسابي تويتر ويوتيوب الخاصين بالقيادة المركزية الأميركية عقب اختراقهما، أعلن القائمون على إدارة حساب تويتر عودته، فيما أغلق موقع يوتيوب حساب القيادة الوسطى، مرجعا ذلك إلى ما وصفه بـ”الانتهاكات المتكررة أو الخطيرة لإرشادات يوتيوب”.

وقال مسؤولان أميركيان في وزارة الدفاع لوكالة “رويترز” إن الاختراق أمر محرج، ولكنه لا يبدو تهديدا أمنيا. فيما أعلن البيت الأبيض أنه يتابع المدى الذي وصل إليه هذا الاختراق.وكتب على الحساب “بسم الله الرحمن الرحيم.. الخلافة الإلكترونية تحت رعاية (الدولة الاسلامية) تواصل جهادها الالكتروني”.

ونشر المتسللون عدة رسائل على حساب تويتر، منها واحدة تخاطب الجنود الأميركيين بالقول “انتبهوا لأنفسكم”.كما نشروا على حساب تويتر قائمة بأسماء جنرالات أميركيين وعناوين مرتبطة بهم.بينما تضمن حساب يوتيوب تسجيلي فيديو بدا أنهما مرتبطان بتنظيم الدولة.

من جهته قال مكتب التحقيقات الاتحادي في بيان أنه يعمل مع وزارة الدفاع “من أجل تحديد طبيعة ونطاق الهجوم.” وكانت  وكالة أميركية جديدة لمكافحة التجسس قد فتحت حسابا على موقع تويتر في وقت سابق يوم الاثنين  قبل ساعات من تعرض حسابي القيادة المركزية للإختراق.وكتبت الوكالة في أولى تغريداتها على الموقع   “المركز الوطني لمكافحة التجسس والأمن ينضم لتويتر…لقد قلنا الكثير بالفعل!” وأنشأ جيمس كلابر مدير المخابرات الوطنية  الوكالة الجديدة أواخر العام الماضي بهدف “دمج ودعم (جهود) مكافحة التجسس وحفظ الأمن وتنفيذ مسؤوليات مكافحة التجسس والأمن تحت بناء تنظيمي واحد.”

ووصل عدد متابعي حساب الوكالة الجديدة بعد ظهر يوم الاثنين إلى 1200 شخص.