اخبار
الرئيسية > رياضة > تشيلسي يستعيد إنفراده بالصدارة بعد تعثر السيتي أمام إيفرتون

تشيلسي يستعيد إنفراده بالصدارة بعد تعثر السيتي أمام إيفرتون

استعاد تشيلسي انفراد بصدارة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بفوزه 2-صفر على نيوكاسل يونايتد فيما تعادل مانشستر سيتي حامل اللقب وصاحب المركز الثاني 1-1 مع مضفيه ايفرتون يوم السبت.وكان تشيلسي الذي يقوده المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو يتفوق بتسع نقاط على حامل اللقب في الفترة الأخيرة لكن هذا الفارق تلاشى بنهاية الجولة الماضية.

لكن تشيلسي حافظ على سجله المثالي في ملعبه في الدوري هذا الموسم وحقق انتصاره العاشر في نفس العدد من المباريات على أرضه بالمسابقة الحالية بفضل هدفي اوسكار ودييجو كوستا.وانتزع سيتي – الذي جمع 25 نقطة من بين اخر 27 نقطة أتيحت له – التقدم قبل نهاية المباراة التي اقيمت على استاد جوديسون بارك عن طريق فرناندينيو قبل أن يتعادل ستيفن نايسميث لايفرتون وهو ما اصاب مانويل بليجريني مدرب سيتي بالاحباط.

وقال بليجريني لشبكة سكاي سبورتس “كان من المهم ان نسجل في أول 25 دقيقة لاننا لو كنا قد سجلنا لكان سير المباراة قد اختلف تماما. لم نقم بهذا وزادت وتيرة أداء ايفرتون في الشوط الثاني وكانت المباراة متقاربة في اخر 35 دقيقة.”

واضاف “سنحت لنا الكثير من الفرص لكن ربما غابت عنا اللمسة الاخيرة.”ورفع تشيلسي رصيده الى 49 نقطة من 21 مباراة متقدما بفارق نقطتين عن سيتي. ويلوح في الافق لقاء الفريقين في نهاية هذا الشهر.

ورفض مورينيو الذي وجد نفسه في مشكلة مع الاتحاد الانجليزي للعبة عقب مجموعة من تعليقاته الاخيرة بشأن ما يصفه بأنه مؤامرة “ضد تشيلسي” الحديث للصحفيين عقب المباراة وأرسل بمساعده ستيف هولاند للمؤتمر الصحفي.

وأحرز لازار ماركوفيتش هدفه الأول في الدوري الممتاز مع ليفربول ليقود فريقه للفوز 1-صفر على مضيفه سندرلاند.وافتتح الصربي ماركوفيتش التسجيل لفريقه عندما شق طريقه نحو منطقة جزاء سندرلاند قبل ان يسدد في شباك الحارس كوستل بانتيليمون في الدقيقة التاسعة.

وقال بريندان رودجرز مدرب ليفربول لمحطة بي.تي التلفزيونية “قدم الفريق عرضا رائعا اليوم. سيطرنا على المباراة ببراعة لكن أعتقد ان الشيء الوحيد الذي يثير الاحباط هو عدم تسجيلنا لمزيد من الأهداف.”وأضاف “الثقة في طريقها الى العودة وهذا فريق يتحسن بمرور الوقت. انها مجموعة شابة لكنها تتطور بصورة جيدة للغاية.”

وانضم ماركوفيتش (20 عاما) من بنفيكا البرتغالي في يوليو تموز الماضي لكنه لم يقدم أفضل مستوياته مع ليفربول حتى الآن وسدد كرة أخرى في العارضة كما ارتطمت محاولة من زميله جوردان هندرسون لاعب الوسط السابق لسندرلاند بالقائم.

وخرج ليام بريدكت لاعب وسط سندرلاند مطرودا لحصوله على انذارين في بداية الشوط الثاني لكن فريقه اقترب من ادراك التعادل عندما ارتطمت محاولة آدم جونسون من مدى بعيد بالعارضة.وظل ليفربول في المركز الثامن برصيد 32 نقطة مقابل 20 نقطة لسندرلاند صاحب المركز 15.

وتراجع كوينز بارك رينجرز نحو منطقة الهبوط بعد هزيمته 2-1 على ملعب بيرنلي ليصبح أول فريق في الدوري الممتاز يخسر أول عشر مباريات خارج أرضه في الموسم.وظل ليستر سيتي في المركز الأخير رغم فوزه 1-صفر على استون فيلا في مباراة انهاها الفريقان بعشرة لاعبين لكل منهما. واستهل توني بوليس مدرب وست بروميتش البيون مشواره مع فريقه الجديد بالتغلب على هال سيتي 1-صفر.وتعادل سوانزي سيتي 1-1 مع وست هام يونايتد الذي غاب عنه الفوز للمباراة الرابعة على التوالي.