اخبار
الرئيسية > اقتصاد > كوريا الشمالية تصف العقوبات الأميركية بالإجراءات الإستفزازية المعادية

كوريا الشمالية تصف العقوبات الأميركية بالإجراءات الإستفزازية المعادية

وصفت كوريا الشمالية العقوبات الاميركية المفروضة عليها بسبب اتهامها باختراق نظام شركة سوني بكتشرز بأنها “إجراءات استفزازية معادية لن تؤدي إلا لتعزيز موقفها العسكري”.وكانت الولايات المتحدة قد فرضت عقوبات على 3 مؤسسات كورية شمالية وعشرة افراد بعد أن حمل مكتب التحقيقات الفيدرالي (الأف بي آي) بيونغ يانغ مسؤولية القرصنة التي تعرض لها نظام سوني بكتشرز.

وقد أثنت بيونغ يانغ على الهجوم على نظام سوني بكتشرز لكنها نفت أن تكون ضالعة فيه.وجاء الهجوم في وقت كانت تستعد فيه سوني لإطلاق فيلم “المقابلة” وهو كوميديا تتحدث عن محاولة لاغتيال الزعيم الكوري الشمالي .

وألغت سوني في البداية العروض الأولية للفيلم ثم قررت بيعه عبر الإنترنت وعرضه في عدد محدود من دور السينما.وهذه هي المرة الأولى التي تقدم الولايات المتحدة على فرض عقوبات على بلد بسبب هجوم إلكتروني.

وبالرغم من أن البيت الأبيض أعلن أن العقوبات هي رد على الهجوم الالكتروني، إلا أن المستهدفين ليسوا على صلة بالهجوم.ونسبت وكالة أنباء كوريا الشمالية الأحد إلى مسؤول في وزارة الخارجية الكورية قوله إن الإجراء الأمريكي سيؤدي إلى تعزيز بيونغ يانغ موقفها في الدفاع عن سيادتها.

يذكر أن واشنطن تفرض عقوبات على بيونغ يانغ منذ فترة بسبب برنامجها النووي، ويقول مراقبون إن العقوبات الجديدة تهدف إلى زيادة عزل كوريا الشمالية.