اخبار
الرئيسية > رياضة > أتليتيكو مدريد يفوز بثلاثية ويشدد الخناق على برشلونة والريال

أتليتيكو مدريد يفوز بثلاثية ويشدد الخناق على برشلونة والريال

أحرز أنطوان جريزمان هدفين بضربتي رأس ليفوز أتليتيكو مدريد 3-1 على ليفانتي ويبقى ملاحقا للصدارة في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم . وحول اللاعب الفرنسي المتألق الكرة برأسه في الشباك أثر تمريرة عرضية من جويرمي سيكويرا بعد 17 دقيقة من البداية أمام ليفانتي الذي كافح لمواجهة للتفوق البدني لصاحب الأرض.

وأضاف جريزمان صاحب الثلاثية في آخر مباراة لأتليتيكو قبل عيد الميلاد ضد أتليتيك بيلباو هدفه الثامن هذا الموسم في الشوط الثاني حين تابع برأسه محاولة ماريو مانزوكيتش التي أنقذها في البداية الحارس دييجو مارينو.ورفض ليفانتي الاستسلام وأحرز له البديل نبيل الزهار هدفا قبل أن يحسم دييجو جودين الفوز لأتليتيكو حامل اللقب قبل تسع دقائق من النهاية بضربة رأس أخرى.

وقال جودين للصحفيين “كان ينبغي أن نحسم المباراة في الشوط الأول لكننا لم نضغط بما يكفي.

“الهدف الذي أحرزته ساعد في تهدئة الفريق بعدما نال منا التوتر بعد هدفهم.”وأضاف “كان مهما بالنسبة لنا أن ننهي العام بفوز وأن نبدأ العام الجديد بفوز أيضا.”ويحتل أتليتيكو المركز الثالث في الترتيب وله 38 نقطة وهو نفس رصيد برشلونة الذي سيحل ضيفا على ريال سوسيداد يوم الأحد بينما يتصدر ريال مدريد جدول الترتيب بفارق نقطة عنهما وتنتظره مباراة في ضيافة بلنسية يوم الأحد. ويسعى ريال لمواصلة انتصاراته بعد 22 فوزا على التوالي.

وفي مباراة أخرى يوم السبت أحرز نيكو باريخا هدفا من ركلة حرة ليفوز أشبيلية 1-صفر على سيلتا فيجو الذي أنهى المباراة بعشرة لاعبين ليرتقي الفريق الأندلسي للمركز الرابع بعدما رفع رصيده إلى 33 نقطة.

وبدأ سيلتا المباراة بشكل جيد لكنه تعرض لانتكاسة حين طرد كارليس بلاناس بسبب عرقلة دينيس سواريز في الدقيقة 22.وبعدها بعشر دقائق أحرز باريخا هدفه بلمسة سهلة في الشباك مستفيدا من بطء رد الفعل لدى الحارس سيرجيو ألفاريز.

وشكل سيلتا صاحب المركز الثامن الذي خسر ست مباريات متتالية في الدوري خطورة من الهجمات المرتدة لكنه افتقد للفعالية الهجومية وعجز عن هز شباك منافسيه للمباراة السابعة على التوالي.وتابع فرناندو توريس الذي ضمه أتليتيكو على سبيل الإعارة زملاءه من المدرجات يسيطرون على اللعب خلال الشوط الأول. وكان مانزوكيتش نقطة الارتكاز لجميع هجمات الفريق لكن جريزمان سرق الأضواء بهدفيه.

وهدأ أداء أتليتيكو في الشوط الثاني ربما تطلعا لمواجهة ريال مدريد في كأس الملك يوم الأربعاء المقبل.