اخبار
الرئيسية > منوعات > بعد أن شغلت ثروته الإعلام: الطالب البنغالي يعترف بإختلاقه قصة نجاحه

بعد أن شغلت ثروته الإعلام: الطالب البنغالي يعترف بإختلاقه قصة نجاحه

أكد الطالب الأميركي ذو الأصول البنغالية محمد إسلام أنه اختلق قصة تحقيقه 72 مليون دولار في البورصة، مشيراً إلى أنه حقق نجاحا كبيراً، ولكن في التداولات الافتراضية، بحسب تصريحه في مقابلة مع «نيويورك أوبزرفر».

وقال إسلام «كل ما يمكنني قوله أنها كانت تداولات افتراضية، وحققت فيها نجاحا كبيرا. الأداء كان لا يصدق، أفضل من “إس أند بي”». كان إسلام (17 عاماً) أكد في مقابلة سابقة مع «نيويورك ماغازين» أنه يفكر في اطلاق صندوقه الخاص بالاستثمارات عالية المخاطر فور بلوغه الـ 18 من العمر، وأبدى ثقته في قدرته على تحقيق أرباح تصل إلى بليون دولار خلال العام الأول.

وعلى رغم ذلك، أكد لـ “نيويورك أوبزرفر” أن ما قاله بشأن استثماره في أسواق الذهب والنفط “ليس حقيقيا”.

وكانت «نيويورك ماغازين» أول من نشر الموضوع عنه قد اكدت انها اطلعت على وثيقة تؤكد انه يملك الملايين، لتعود لاحقا وتنشر إعتذارا مشيرة الى انه تم خداعها. ويعيش إسلام، وهو ابن مهاجر من بنغلادش، في حي كوينز، لكنه يدرس في معهد “ستويفسانت” في منهاتن الذي يلتحق به الطلاب الموهوبون.

وأوضح أن والديه لا يتحدثان معه منذ نشر المقابلة، مشيرا الى انهما “يعرفان أن كل هذا كذب”. وأعرب إسلام، الذي يترأس نادي المستثمرين الذي يقتصر على التداولات الافتراضية بالمركز التعليمي، عن أسفه إزاء ما أحدثته القصة التي اختلقها.