اخبار
الرئيسية > اقتصاد > هبوط البورصات الخليجية بعد تخفيض تصنيف السعودية وعمان الإئتماني

هبوط البورصات الخليجية بعد تخفيض تصنيف السعودية وعمان الإئتماني

هبطت البورصة العمانية يوم الأحد بعدما قامت وكالة ستاندرد اند بورز للتصنيف الائتماني بخفض نظرتها المستقبلية للدين السيادي للسلطنة وقالت شركات أسمنت محلية إن وزارة النفط والغاز ستضاعف أسعار الغاز الطبيعي الذي تستخدمه وسط تراجع أسعار النفط.

كان خام برنت هبط 0.8 بالمئة إلى 69.07 دولار للبرميل يوم الجمعة بعدما خفضت السعودية أسعار نفطها للمشترين من آسيا والولايات المتحدة. وتحاول الحكومة العمانية البحث عن سبل لزيادة إيراداتها العام القادم حيث تحتاج لمتوسط سعر لبرميل النفط يزيد على 100 دولار من أجل ضبط ميزانيتها.ومن بين تلك السبل خفض الدعم الحكومي. وتراجع سهما ريسوت للأسمنت وأسمنت عمان بالحد الأقصى اليومي عشرة بالمئة بعدما قالت الشركتان إن أسعار الغاز الذي تستخدمانه ستتضاعف العام القادم.

وبالنسبة لريسوت على سبيل المثال فإن ارتفاع سعر الغاز سيزيد التكلفة 4.5 مليون ريـال (11.7 مليون دولار) حسبما قالت الشركة. ويشكل ذلك 16.3 من أرباحها لعام 2013.وأعلنت شركات صناعية أخرى في إشعارات لبورصة مسقط أن تكاليفها سترتفع مع زيادة أسعار الغاز في العام القادم.

وهبط سهما شركتي الاتصالات أريد عمان والعمانية للاتصالات (عمانتل) 8.4 و3.4 بالمئة على الترتيب. وفي الشهر الماضي اقترح مجلس الشورى العماني زيادة رسوم الامتياز في قطاع الاتصالات إلى 12 بالمئة من الإيرادات من سبعة بالمئة.

وتراجع مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية 4.2 بالمئة إلى 6304 نقاط مسجلا أدنى مستوياته منذ يونيو حزيران 2013.وعدلت ستاندرد اند بورز يوم الجمعة نظرتها المستقبلية للدين السيادي العماني إلى سلبية من مستقرة مشيرة إلى أن مخاطر تدهور الأوضاع المالية والخارجية قد تتفاقم بفعل هبوط أسعار النفط.

وهبطت معظم أسهم البنوك المحلية بما يزيد على أربعة بالمئة حيث يعني خفض التصنيف السيادي ارتفاع تكلفة الاقتراض من الخارج.

وفي أنحاء أخرى من المنطقة ضغط ضعف أسعار النفط على معظم أسواق الأسهم وهبط المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.2 بالمئة.وخفضت ستاندرد اند بورز أيضا نظرتها المستقبلية للسعودية يوم الجمعة إلى مستقرة من إيجابية. لكن الوضع المالي للمملكة أقوى كثيرا من عمان ويعتقد المحللون أن السعودية تستطيع تمويل عجز معتدل في الميزانية بشكل أكثر سهولة في الأعوام القادمة.

وانخفض سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 1.4 بالمئة بينما تراجع سهم وحدتها ينبع الوطنية للبتروكيماويات (ينساب) 7.6 بالمئة.واقترح مجلس إدارة ينساب يوم الخميس توزيعا نقديا قدره 1.5 ريـال للسهم عن النصف الثاني من 2014 انخفاضا من ريالين قبل عام.

وقالت الشركة إنها ستغلق مصنع الإيثيلين جلايكول في ابريل نيسان بين 35 و60 يوما لإجراء أعمال صيانة مقررة وهو ما سيكلفها نحو 450 مليون ريـال (120 مليون دولار).لكن أداء السوق جاء متباينا وارتفع عدد من الأسهم. وزاد سهم شركة التصنيع الوطنية 0.5 بالمئة بعد أن قالت إنها أتمت صفقة قيمتها 1.8 مليار ريـال لزيادة حصة الأغلبية التي تملكها في وحدتها كريستل.

واستقر مؤشر دبي تقريبا مع تعادل الرابحين والخاسرين وسط أحجام تداول منخفضة. وارتفع مؤشر أبوظبي 0.3 بفعل الأداء القوي للأسهم القيادية.وزاد سهم بنك الخليج الأول 0.8 بالمئة وبنك أبوظبي التجاري 1.3 بالمئة والدار العقارية 1.7 بالمئة.

وارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.8 بالمئة. وجاء الدعم الرئيسي من سهم بايونيرز القابضة للاستثمار الذي قفز ثمانية بالمئة.

وحققت الشركة زيادة 15 بالمئة في صافي ربح الربع الثالث من العام حسبما أعلنت الأسبوع الماضي بينما سحبت أرلا فودز الدنمركية عرضا منافسا لشراء آراب ديري يوم الأربعاء.

وزاد سهم مجموعة طلعت مصطفى العقارية 1.5 بالمئة إلى 10.66 جنيه بعد أن أكدت بلوم انفست للسمسرة يوم الجمعة توصيتها “تجميع” السهم مع سعر مستهدف 11.29 جنيه.

وفيما يلى مستويات الإغلاق بأسواق المنطقة يوم الاحد:

سلطنة عمان.. تراجع المؤشر4.2 بالمئة إلى 6304 نقاط.

السعودية.. تراجع المؤشر 0.2 بالمئة إلى 8941 نقطة.

دبي.. تراجع المؤشر 0.02 بالمئة إلى 4170 نقطة.

أبوظبي.. ارتفع المؤشر 0.3 بالمئة إلى 4717 نقطة.

مصر.. ارتفع المؤشر 0.8 بالمئة إلى 9534 نقطة.

قطر.. تراجع المؤشر 0.8 بالمئة إلى 12641 نقطة.

الكويت.. تراجع المؤشر 0.4 بالمئة إلى 6749 نقطة.

البحرين.. تراجع المؤشر 0.6 بالمئة إلى 1412 نقطة.

رويترز