اخبار
الرئيسية > لبنان > معن الأسعد يطالب بوقف الإبتزاز السياسي

معن الأسعد يطالب بوقف الإبتزاز السياسي

اعتبر الامين العام للتيار الاسعدي المحامي معن الاسعد في تصريح “ان التراخي في معالجة ملف الارهابيين سيؤدي الى تدهور الاوضاع برمتها والقضاء على آخر ما تبقى من هيبة الدولة”. وطالب ب”وقف الابتزاز السياسي والمجاهرة بتأييد الفراغات، لان ذلك يهدد بتدمير الهيكل على الجميع واللعب بمصير الدولة ومؤسساتها”.

وعلى صعيد اخر رأى  الاسعد   “أن غياب الدولة وعدم تحرك الاجهزة الامنية بالفاعلية المطلوبة لاجتثاث الفتنة قبل وقوعها، أنتجا اعتداءات على نازحين سوريين بغض النظر عن توجهاتهم السياسية والمذهبية، وتسابقا محموما على التسلح والتأسيس لدويلات حكم ذاتي”، محذرا الافرقاء السياسيين من “الانجرار خلف الفتنة التي ستؤدي حكما الى انفجار أمني واسع لا يمكن السيطرة عليه، وسيحترق الجميع بنار الفتنة التي لم ينج منها أحد، حتى لو كان في أبراج محصنة أو في دولة قريبة أو بعيدة”.

ودعا الاسعد قوى 14 آذار الى “رفع الغطاء السياسي والمذهبي والقضائي عن الارهابيين التكفيريين المتطرفين، وإطلاق يد الجيش”، داعيا قوى 8 آذار الى “الخروج من حالة اللامبالاة، ومساندة الجيش والقوى الامنية فعليا بدل الاكتفاء بإطلاق المواقف الجوفاء”.

وختم بالدعوة الى “اعتقال بعض الرموز الارهابية في المناطق، والذين لا يزالون يحظون بالغطاء السياسي والمذهبي، وكذلك تضييق الخناق على الإسلاميين الموقوفين الذين حولوا زنزاناتهم الى غرف عمليات أمنية”.