اخبار
الرئيسية > رياضة > فوز جديد ليوفنتوس يقربه من الاحتفاظ باللقب

فوز جديد ليوفنتوس يقربه من الاحتفاظ باللقب

اقترب يوفنتوس من الاحتفاظ بلقب دوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم بعدما أحرز هدفين ليهزم تورينو 2-صفر في لقاء قمة مدينة تورينو بينما استعاد ميلانو المركز الثالث المؤهل لدوري أبطال اوروبا بفوز صعب على كاتانيا 4-2.

وسدد ارتورو فيدال كرة من 25 مترا في الدقيقة 86 ليفتتح التسجيل ليوفنتوس ثم اضاف كلاوديو ماركيسيو هدفا اخر في الوقت المحتسب بدل الضائع ليبقى الفريق متقدما بفارق 11 نقطة على نابولي اقرب منافسيه وبات بوسعه حسم اللقب بالفوز على ملعبه على باليرمو في الاسبوع المقبل.

وأحرز خوان كوادرادو وادم ليايتش والبرتو اكيولاني ثلاثة اهداف ليتفوق فيورنتينا على سامبدوريا بثلاثية نظيفة.

ودفع الفوز بفيورنتينا للمركز الثالث وهو آخر المراكز المؤهلة لدوري الأبطال عن دوري الأضواء الإيطالي لكن الفوز الصعب لميلانو على ضيفه كاتانيا 4-2 أعاده للمركز الثالث برصيد 62 نقطة بفارق سبع نقاط وراء نابولي صاحب المركز الثاني ومتفوقا بنقطة واحدة على فيورنتينا الذي عاد للمركز الرابع.

وتقدم كاتانيا عن طريق نيكولا ليجروتالي بعد نصف ساعة من اللعب لكن ماتيو فلاميني منح التعادل لميلانو في نهاية الشوط الأول.

واستعاد جونزالو برجيسيو التقدم للفريق الضيف في الدقيقة 65 لكن هدفين متتاليين عن طريق جيامباولو باتسيني وضعا ميلانو على طريق الفوز قبل أن يختتم ماريو بالوتيلي الرباعية من ركلة جزاء احتسبت لصالحه في الوقت المحتسب بدل الضائع.

ويحتل كاتانيا المركز التاسع وبقي رصيده عند 48 نقطة.

وتواصلت مأساة انترناسيونالي بعد ان خرج القائد خافيير زانيتي (39 عاما) محمولا على محفة في الدقيقة 17 في المباراة التي خسرها 1-صفر امام مضيفه باليرمو الذي عزز اماله في تجنب الهبوط من الدرجة الاولى. كما فاز جنوة المتعثر 1-صفر على حساب كييفو.

وأحرز بابلو اوزفالدو ثلاثة أهداف ليقود روما للفوز على سيينا المتعثر بأربعة أهداف دون رد. وسجل ايريك لاميلا الهدف الآخر لروما صاحب المركز الخامس.

ويمتلك يوفنتوس 80 نقطة من 34 مباراة بينما جمع نابولي 69 نقطة عقب فوزه 3-صفر على بيسكارا يوم السبت.ويملك فيورنتينا 61 نقطة متفوقا بفارق نقطتين عن ميلانو.

وكان يوفنتوس الذي تلقت شباكه هدفا واحدا في اخر ثماني لقاءات امام تورينو منذ عام 2002 لم يسجل اكثر من هدفين في المباراة الواحدة خلال مسيرة انتصاراته الحالية.

وجاءت مباراة الاحد متوترة كما كان متوقعا واضافت الاجواء الممطرة المزيد الى هذا التوتر والذي بلغ ذروته باشهار الحكم للبطاقة الحمراء في وجه كاميل جليك لاعب تورينو في الدقيقة 90 بسبب حصوله على الانذار الثاني.

وبدا ان المباراة تقترب من النهاية والتعادل السلبي سيد الموقف حتى استطاع لاعب الوسط التشيلي فيدال السيطرة على كرة عرضية وسدد بدون تردد في المرمى من مسافة 25 مترا محرزا الهدف الاول ليوفنتوس. واستفاد ماركيسيو من خطأ دفاعي ليضيف الهدف الثاني.

ووضع الكولومبي كوادرادو فريقه فيورنتينا في طريقه نحو الفوز بتسديدة من مسافة 30 مترا في الدقيقة 36 وانقض ليايتش على كرة ابعدها الدفاع بشكل سيء ليسجل من داخل منطقة الجزاء بعدها بخمس دقائق.

ودفعت هزيمة سيينا أمام روما بالخاسر الى منطقة الهبوط إذ يحتل الفريق المركز التاسع عشر ضمن 20 فريقا برصيد 30 نقطة بينما يمتلك جنوة وباليرمو 32 نقطة وتورينو 36 نقطة. وتهبط الفرق صاحبة المراكز 18 و19 و20 على الترتيب.

ولم يخسر باليرمو في آخر خمس مباريات وسجل جوسيب ايليسيتش في كافة تلك المباريات. وأحرز ايليسيتش هدفه في الدقيقة العاشرة عندما افلت فابريزيو ميكولي من رقابة ماتياس سيلفستري داخل المنطقة ليهيأ الكرة الى زميله السلوفيني ليحرز هدف المباراة

رويترز