اخبار
الرئيسية > رياضة > الرباعيات الألمانية تدك الحصون الاسبانية: دورتموند يسحق ريال مدريد
4 اهداف للاعب ليفاندوسكي

الرباعيات الألمانية تدك الحصون الاسبانية: دورتموند يسحق ريال مدريد

يبدو ان الرباعيات الالمانية باتت كابوسا يلاحق الفرق الاسبانية، فبعد هزيمة برشلونة برباعية نظيفة امام بايرن ميونيخ هزم ريال مدريد برباعية امام دورتموند. الاهداف الاربعة في مرمى الريال سجلها روبرت ليفاندوفسكي الذي ساعد فريقه بروسيا دورتموند الالماني على تحقيق فوز كبير 4-1 على ضيفه ريال مدريد الاسباني في مباراة الذهاب بالدور قبل النهائي في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم.

وجاء عرض دورتموند الرائع بعد يوم واحد من انتصار بايرن ميونيخ منافسه في الدوري الالماني على ضيفه برشلونة الاسباني 4-صفر في لقاء الذهاب الاخر بالدور قبل النهائي لتزيد احتمالات أن تجمع المباراة النهائية في استاد ويمبلي بين فريقين من المانيا في مايو ايار المقبل. وأصبح ليفاندوفسكي – الذي يبدو انه سيترك دورتموند بعدما رفض تمديد عقده لما بعد 2014 – أول لاعب يسجل أربعة أهداف في مباراة بالدور قبل النهائي لدوري أبطال اوروبا.

وافتتح اللاعب البالغ من العمر 24 عاما التسجيل لدورتموند في الدقيقة الثامنة لكن كريستيانو رونالدو ادرك التعادل لريال قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين.  وعاد ليفاندوفسكي ليسجل الهدف الثاني لأصحاب الأرض بعد مرور خمس دقائق من زمن الشوط الثاني قبل أن يحرز الهدف الثالث في الدقيقة 55.

وسجل المهاجم البولندي الدولي الهدف الرابع له ولفريقه من ركلة جزاء في الدقيقة 66.وستقام مباراة الاياب بين الفريقين في مدريد يوم الثلاثاء المقبل.وقال سيرجيو راموس مدافع ريال مدريد لمحطة كانال بلوس التلفزيونية “افتقرنا الى الالتزام بدءا مني وهذا يشمل اللاعبين العشرة الاخرين الذين كانوا في ارض الملعب.” وأضاف “يجب أن نحتفظ بثقتنا في قدرتنا على التعويض في لقاء الاياب.. هناك 90 دقيقة اخرى متبقية.”ومضى قائلا “سوف نقاتل من الدقيقة الأولى في مباراة الاياب لأن هذه البطولة تعني لنا الكثير.”

واستغرق الامر 20 دقيقة من ريال للتصدي لطريقة اللعب الهجومية لمنافسه واختبر رونالدو الحارس رومان فايندنفيلر بتسديدة من ركلة حرة من مدى بعيد. الا ان ريال احتاج الى خطأ من دورتموند ليتعادل في الدقيقة 43 بعد ثوان من مطالبة الفريق الالماني بالحصول على ركلة جزاء بسبب التحام مع ماركو ريوس. واخطأ المدافع ماتس هاملز في اعادة كرة الى الخلف ليستحوذ جونزالو هيجوين عليها ويمررها الى رونالدو داخل منطقة الجزاء ليعادل الأخير الكفة مسجلا هدفه الثاني عشر في البطولة.

وانضم رونالدو الى تييري هنري في المركز الرابع في قائمة هدافي دوري ابطال اوروبا بعد أن سجل هدفه الخمسين.

الا ان فرحة ريال لم تدم طويلا اذ سجل ليفاندوفسكي هدفين في غضون خمس دقائق في الشوط الثاني لتستمر المباراة في اتجاه واحد نحو مرمى ريال.

ومرر ريوس الى زميله البولندي في الدقيقة 50 ليسجل من مدى قريب بعد أن استطاع كسر مصيدة التسلل ثم تمكن ليفاندوفسكي من السيطرة على كرة عرضية من مارسيل شميلتسر ليسدد في المرمى من عشرة امتار بعد أن أظهر بعضا من مهاراته المميزة.

وأكمل ليفاندوفسكي عرضا فرديا وجماعيا رائعا لدورتموند بتسجيله الهدف الرابع من ركلة جزاء فيما بدا ريال بعيدا تماما عن مستواه مثلما بدا غريمه اللدود برشلونة في ميونيخ يوم الثلاثاء. وقال مايكل تسورك مدير الكرة في دورتموند “قدمنا اداء مذهلا طوال التسعين دقيقة تقريبا.”وأضاف “أعتقد أنه انتصار مستحق لكننا ما زلنا نحتاج الى توخي الحذر الشديد في مباراة الاياب.”

وكالات