اخبار
الرئيسية > رياضة > اتليتيكو مدريد يواصل مطادرة برشلونة وليفربول يسحق توتنهام بخماسية

اتليتيكو مدريد يواصل مطادرة برشلونة وليفربول يسحق توتنهام بخماسية

أحرز دييجو كوستا هدفين ليفوز اتليتيكو مدريد 3-صفر على بلنسية ويحافظ على مسيرة انتصاراته على أرضه هذا الموسم ويواصل مطاردة برشلونة على صدارة دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم. وافتتح المهاجم المتألق التسجيل بعد مرور نحو ساعة من اللعب وبعد انهيار مقاومة بلنسية أضاف راؤول جارسيا هدفا ثانيا بعد لحظات.

وأهدر كوستا بعد ذلك ركلة جزاء لكنه عوضها بتسجيل الهدف الثالث من ركلة جزاء أخرى قبل تسع دقائق على النهاية ليتساوى مع كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد في رصيد 17 هدفا هذا الموسم. وقال كوستا للصحفيين “تحتاج الى اظهار شخصية والقتال من أجل انجازاتك لذلك بعد اهدار ركلة الجزاء الأولى اردت تنفيذ الركلة الثانية.”

وأضاف “لعب بلنسية جيدا في الشوط الأول وعلمت أنه يتعين علينا فعل المزيد في الهجوم وهو ما قمنا به.”

ويتساوى اتليتيكو مع برشلونة برصيد 43 نقطة لكل منهما بينما تراجع ريال مدريد عقب تعادله 2-2 مع مضيفه اوساسونا ويتأخر عن الصدارة الان بخمس نقاط في المركز الثالث.

وفي وقت سابق الأحد نفض ريال سوسيداد عن نفسه غبار الخروج من دوري أبطال اوروبا بفوز مدو على ريال بيتيس فريق الذيل 5-1. وتعادل اشبيلية مع اتليتيك بيلباو 1-1. ولم يجد سوسيداد المنتمي لاقليم الباسك المشوار سهلا في دوري أبطال اوروبا وحصل على نقطة واحدة في دور المجموعات لكنه وضع خيبة الامل وراء ظهره وحقق فوزه الثالث على التوالي في الدوري.

ومنح ايمانول اجيريتشي سوسيداد في المقدمة مبكرا قبل ان يدرك خورخي مولينا التعادل لريال بيتيس بعد 19 دقيقة. لكن ايون انسوتيجي أعاد المقدمة لسوسيداد في مطلع الشوط الثاني وزادت معاناة بيتيس بدخول ثلاثة أهداف اخرى الى مرماه عبر انطوان جريزمان واجيريتشي وتشابي بريتو. ويحتل سوسيداد المركز السادس برصيد 26 نقطة بينما بيتيس في المركز الاخير وله عشر نقاط.

وسعى بيلباو الذي هزم برشلونة المتصدر في الجولة الماضية لتعزيز وضعه في المركز الرابع لكن استقبل هدفا مبكرا عبر البرتو مورينو لاعب اشبيلية من عند حافة منطقة الجزاء بعد اربع دقائق.

وأدرك بيلباو التعادل بعد دقيقتين عندما تسلم جايزكا توكيرو تمريرة ولعب كرة عرضية الى ماركل سوسايتا الذي وضعها في الشباك من مدى قريب. وبقي بيلباو في المركز الرابع برصيد 30 نقطة بفارق 13 نقطة عن الصدارة بينما يحتل اشبيلية المركز السابع وله 23 نقطة. كما تعادل الميريا مع ضيفه اسبانيول بدون أهداف. ورفع الميريا رصيده الى 13 نقطة ويأتي في المركز 17 بفارق الأهداف عن منطقة الهبوط بينما يحتل اسبانيول المركز 12 وله 19 نقطة.

 يوفنتوس يهزم سولو برباعية 

اكتسح فريق يوفنتوس حامل لقب ومتصدر الدوري الإيطالي لكرة القدم، ضيفه ساسولو بأربعة أهداف دون رد . وفرض المهاجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز نفسه نجما للقاء بإحرازه ثلاثية “هاتريك” في الدقائق الـ (15 و 45 و 68)، وتكفل زميله بيلوسو بتسجيل الهدف الرابع في الدقيقة الـ 28 من زمن الشوط الأول. وضمد يوفنتوس بذلك جراحه بعد خروجه من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا إثر هزيمته بهدف وحيد أمام غلطة سراي التركي يوم الأربعاء الماضي. ورفع يوفنتوس رصيده بهذا الفوز إلى 43 نقطة، في الصدارة بفارق 6 نقاط أمام روما الذي سيلعب في ضيافة ميلان يوم الاثنين المقبل، على ملعب “جوزيبي مياتزا” في سان سيرو بمدينة ميلانو.

سواريز يقود ليفربول للفوز بخماسية على توتنهام  

واصل لويس سواريز تألقه وأحرز هدفين ليقود ليفربول للفوز على مضيفه توتنهام هوتسبير 5-صفر ويتقدم الى المركز الثاني . وفي وقت سابق يوم الأحد أحرز داني ويلبيك مهاجم منتخب انجلترا هدفين ليقود مانشستر يونايتد للفوز على مضيفه استون فيلا 3-صفر وينهي حامل اللقب سلسلة من اربع مباريات بدون فوز بالدوري.

وأحرز سواريز هدفيه السادس عشر والسابع عشر في الدوري هذا الموسم واضاف جوردان هندرسون وجون فلانجان ورحيم سترلينج ثلاثة اهداف لتكتمل خماسية ليفربول في شباك توتنهام الذي زادت اوجاعه بطرد لاعب الوسط البرازيلي باولينيو في الدقيقة 63 بسبب التحام خشن مع سواريز. وتفوق ليفربول على تشيلسي بفارق الاهداف برصيد 35 نقطة من 16 مباراة وبفارق نقطتين فقط على ارسنال المتصدر.

وشارك ويلبيك في مباراة استون فيلا بدلا من الهولندي روبن فان بيرسي المصاب وسجل هدفين في ثلاث دقائق لمانشستر يونايتد الذي تقدم الى المركز الثامن متأخرا بعشر نقاط عن ارسنال المتصدر. ومني مانشستر يونايتد بالهزيمة على ارضه امام ايفرتون ونيوكاسل بعد تعادله خارج ملعبه امام كارديف سيتي وتوتنهام هوتسبير لكنه يوم الأحد سيطر على المباراة وحسم توم كليفرلي النتيجة بالهدف الثالث في الدقيقة 52.

ليفربول

افتتح ويلبيك التسجيل لمانشستر يونايتد بعد 15 دقيقة مستغلا كرة مرتدة بعد ضربة رأس من زميله عدنان يانوزاي. وسرعان ما اضاف ويلبيك الهدف الثاني من تبادل للكرة مع انطونيو فالنسيا بعد دقائق. وكاد ويلبيك يضيف هدفه الشخصي الثالث عندما سدد كرة مرت بالقرب من القائم البعيد من زاوية صعبة ثم لعب كرة مرت فوق مرمى براد جوزان حارس استون فيلا.

وأضاف كليفرلي الهدف الثالث من تمريرة وين روني بعد مراوغة الحارس. وقال ديفيد مويز مدرب مانشستر يونايتد “قام الفريق بعمل جيد. قدم اللاعبون عرضا رائعا والأمر الوحيد الذي انتقدهم بسببه هو عدم تسجيل المزيد من الاهداف.” واضاف “ظهرنا بمستوى غير جيد في الدقائق الخمس الاولى لكن بعدها ظهر الفريق بمستوى طيب.” وشهدت المباراة أمرا ايجابيا اخر لمانشستر يونايتد بمشاركة لاعب الوسط الاسكتلندي دارين فليتشر الذي كان يعاني من اصابة مزمنة كبديل.

وفي مباراة أخرى أحرز ناثان داير هدفا لسوانزي سيتي لكنه مني باصابة ليتعادل فريقه 1-1 مع مضيفه نوريتش سيتي. وأحرز داير هدفه في الدقيقة 12 لكنه نقل خارج الملعب على محفة في وقت لاحق من الشوط الاول بعد التحام مع سيباستيان باسونج.وقال مايكل لاودروب مدرب سوانزي “سوف ننتظر بضعة ايام ثم نخضعه لفحوص ونأمل ألا تكون الاصابة شديدة.” وأدرك نوريتش سيتي التعادل بهدف جاري هوبر من تسديدة رائعة في الوقت الضائع للشوط الاول.

ليل يتقدم للمركز الثالث بالدوري الفرنسي

تقدم ليل الى المركز الثالث في دوري الدرجة الاولى الفرنسي لكرة القدم بعدما حول تأخره بهدف على ارضه الى فوز على باستيا 2-1.وانتزع باستيا المقدمة بهدف لودوفيتش جينست في الدقيقة الثالثة لكن سالومون كالو وهو من ساحل العاج أدرك التعادل للفريق صاحب الأرض في الدقيقة 17. وبعد خمس دقائق أحرز كالو الهدف الثاني لفريق ليل الذي رفع رصيده الى 39 نقطة في المركز الثالث بفارق اربع نقاط عن باريس سان جيرمان المتصدر الذي هزم ستاد رين 3-1 يوم السبت.

وفي مباراة اخرى تقدم بوردو الى المركز الرابع بفوزه على فالنسيان 2-1. وجاءت اهداف المباراة الثلاثة في الشوط الثاني إذ افتتح تونجو دومبيا التسجيل لفالنسيان في الدقيقة 55. لكن التقدم لم يدم طويلا إذ أدرك جوسي التعادل لبوردو بعدما نفذ بنجاح ركلة جزاء بعد ثلاث دقائق. وأحرز نيكولا موريس بيلاي الهدف الثاني في الدقيقة 73 ليرفع بوردو رصيده الى 30 نقطة بينما تجمد رصيد فالنسيان عند 11 نقطة في المركز الثامن عشر.

من جهته واصل نادي موناكو مطارته لفريق باريس سان جيرمان متصدر الدوري الفرنسي لكرة القدم، على حساب مضيفه جانجون بفوزه عليه بهدفين نظيفين .وأحرز ثنائية نادي إمارة موناكو كل من المهاجم أنتوني مارسيال والمدافع ليفين كورزافا في الدقيقتين الـ (4- و 42) على التوالي من عمر المباراة. ورفع موناكو رصيده الى 41 نقطة، وقلص الفارق من جديد الى نقطتين بينه وبين المتصدر باريس سان جيرمان الذي تغلب بدوره خارج أرضه على فريق رين (3-1). وتوقف رصيد جانجون عند 23 نقطة وبقي في المركز الثاني عشر في الدوري.

 

شالكه يستعيد توازنه وهزيمة ليفركوزن 

 

استغل شالكه الدفعة المعنوية التي حصل عليها من تقدمه في دوري ابطال اوروبا وتغلب على ضيفه فرايبورج 2-صفر في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم يوم الأحد ليستعيد توازنه في المسابقة المحلية بعد خسارته في الجولة السابقة أمام بروسيا مونشنجلادباخ.ووضع نيكولاس هوفلر الكرة في مرماه عن طريق الخطأ قبل نهاية الشوط الأول ليتقدم الفريق المضيف بهدف.

وأضاف جيفرسون فارفان الهدف الثاني من ركلة جزاء ليتقدم شالكه إلى المركز السادس برصيد 27 نقطة. ومني باير ليفركوزن صاحب المركز الثاني بالدوري الالماني والذي تأهل الى دور الستة عشر بدوري ابطال اوروبا بالهزيمة 1-صفر على ملعبه امام اينتراخت فرانكفورت لتنتهي مسيرة مظفرة استمرت في اربع مباريات متتالية. أحرز ماركو روس هدف اينتراخت بعد ساعة من اللعب لتنتهي مسيرة من عشر مباريات دون انتصار. وتجمد رصيد ليفركوزن عند 37 نقطة متأخرة بفارق سبع نقاط وراء بايرن ميونيخ المتصدر الذي هزم هامبورج 3-1 يوم السبت. وارتفع رصيد اينتراخت فرانكفورت الى 14 نقطة في المركز الخامس عشر.

وحقق شالكه فوزا واحدا فقط في اخر ثلاث مباريات في الدوري وهو ما وضع المدرب ينس كيلر تحت ضغوط لأسابيع لكنه تلقى دفعة في منتصف الاسبوع الماضي بعدما فاز الفريق على بازل السويسري ليتأهل الى دور الستة عشر في دوري أبطال اوروبا. وبدأ فرايبورج اللقاء بشكل جيد قبل أن تتلقى شباكه الهدف الأول على عكس سير اللعب واستشاط الفريق غضبا من قرار الحكم باحتساب ركلة جزاء بعد سقوط ماكس ماير لاعب شالكه داخل منطقة الجزاء. وأخفق فرايبورج في تسجيل أي هدف في اخر أربع مباريات ليبقى في المركز السادس عشر. وضمن بايرن ميونيخ البقاء في صدارة الدوري الالماني حتى استئناف المسابقة في يناير كانون الثاني بعد الفوز على هامبورج.