اخبار
الرئيسية > رياضة > ليلة الاهداف الغزيرة: سباعية لبايرن وخماسية لسان جيرمان

ليلة الاهداف الغزيرة: سباعية لبايرن وخماسية لسان جيرمان

انزل بايرن ميونيخ المدافع عن اللقب هزيمة ثقيلة بمنافسه فيردر بريمن وتغلب عليه 7-صفر بعد أن سجل فرانك ريبري هدفين وصنع اخر في دوري الدرجة الأولى الألماني. وهذه المرة الأولى في أكثر من نصف قرن التي يسجل فيها بايرن سبعة أهداف في استاد فيسير التابع لبريمن الذي كان من ابرز المنافسين لبايرن على اللقب منذ عشر سنوات.

وتألق الفرنسي ريبري بعد عودته الى صفوف بايرن عقب تعافيه من إصابة ليقود الفريق البافاري لتصدر الترتيب برصيد 41 نقطة وبفارق سبع نقاط عن أقرب منافسيه. وسجل اساني لوكيميا لاعب بريمن هدف التقدم لبايرن في شباك فريقه عن طريق الخطأ بعد مرور 21 دقيقة وارتقى المدافع دانييل فان بويتن أعلى من المدافعين ليقابل برأسه الكرة ويسجل الهدف الثاني بعد ست دقائق قبل أن يسجل ريبري الهدف الثالث قبل نهاية الشوط الأول.

وبعد أن اهدر عدة فرص تمكن ماريو مانزوكيتش اخيرا من هز الشباك بعد تمريرة من ريبري في الدقيقة 60. وسدد توماس مولر الكرة في المرمى من 16 مترا قبل أن يكمل ريبري وماريو جوتسه السباعية التي ستزيد من الضغط على روبن دوت مدرب بريمن.

وانفرد فريق باير ليفركوزن بوصافة الدوري الألماني ، بعدما هزم بوروسيا دورتموند في عقر داره بهدف نظيف،  ويدين ليفركوزن بالفضل في فوزه للمهاجم الكوري الجنوبي سون هيونغ مين، صاحب هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 18 من زمن المباراة. وواصل الضيوف اللعب بعشرة لاعبين قبل نهاية الوقت الأصلي بـ10 دقائق إثر طرد مهاجمهم أمير سفاهيتش، لكن ذلك لم يغير من النتيجة ليحافظ ليفركوزن على تقدمه ويقتنص 3 نقاط ثمينة من حصون دورتموند.

وفي لقاءات اخرى اقيمت السبت فاز بروسيا مونشنجلادباخ صاحب المركز الرابع برصيد 31 نقطة على شالكه 2-1 وتغلب هوفنهايم على مضيفه اينتراخت فرانكفورت بالنتيجة ذاتها. وفاز شتوتجارت بملعبه على هانوفر 4-2 وتغلب اوجسبورج على مضيفه هامبورج 1-صفر.

باريس سان جيرمان يستعيد سكة الإنتصارات
استعاد فريق باريس سان جيرمان توازنه في الدوري الفرنسي لكرة القدم، بفوز مستحق على ضيفه سوشو (5-0) وافتتح الفريق الباريسي أول أهداف اللقاء في الدقيقة 14 عبر تياغو سيلفا، قبل أن يضاعف ازيكوييل لافيتزي النتيجة في الدقيقة الثانية من زمن الشوط الثاني. وفي الدقيقة 62 أحرز إدينسون كافاني ثالث أهداف سان جيرمان، فيما اختتم السلطان زلاتان إبراهيموفيتش اللقاء بهدفين سريعين أحرزهما في الدقيقتين 87 و90 على التوالي معلنا عن فوز عريض لفريق العاصمة الفرنسية.

جيرمان

وكان زلاتان إبراهيموفيتش ورفاقه قد تعثروا في الجولة الماضية أمام فريق إيفيان تونون جايار وخسروا بهدفين نظيفين. وبهذا الفوز حصد باريس سان جيرمان النقطة الـ40 في صدارة الدوري، فيما توقف عداد نقاط سوشو عند 8 نقاط بالمركز الأخير.

اليوفي ينجز مهمته بنجاح في بولونيا 

ابتعد فريق يوفنتوس في صدارة الدوري الايطالي لكرة القدم، بعد تغلبه خارج أرضه على فريق بولونيا بهدفين نظيفين .  وأحرز التشيلي المتألق ارتورو فيدال الهدف الأول لليوفي في الدقيقة الـ 12 من زمن الشوط الأول. ومن ثم سجل زميله المدافع الدولي جورجيو كيلليني هدف الأمان الثاني برأسية قوية عندما كان اللقاء يلفظ أنفاسه الأخيرة.  ورفع يوفنتوس رصيده بعد هذا الفوز الى 40 نقطة، وابتعد في الصدارة بفارق 6 نقاط، عن وصيفه روما الذي سيستضيف فريق فيورنتينا يوم الاحد على ملعب “الأولمبيكو” في العاصمة روما. في حين توقف رصيد بولونيا عند 12 نقطة، وبقي في المركز السابع عشر على سلم ترتيب الدوري.

 

ثنائية بالوتيلي تنقذ ميلانو  ونابولي يتعادل

سجل ماريو بالوتيلي هدفين لينقذ ميلانو من الخسارة ويقوده للتعادل 2-2 مع مضيفه ليفورنو . وأهدر نابولي تقدمه ليتعادل 3-3 مع ضيفه اودينيزي في مباراة اخرى اقيمت يوم السبت. وافتتح بالوتيلي مهاجم منتخب ايطاليا التسجيل لميلانو في الدقيقة السابعة لكن الشوط الأول انتهى 1-1 بعد أن ادرك لوكا سيليجاردي التعادل للفريق المضيف في الدقيقة 26.

وسجل باولينيو الهدف الثاني لليفورنو في الدقيقة 58 لكن بالوتيلي تمكن من تسجيل هدف التعادل للفريق الزائر قبل نهاية زمن اللقاء بست دقائق. وأصبح رصيد ميلانو 18 نقطة من 15 مباراة ليحتل المركز الثامن متقدما بخمس نقاط على ليفورنو.

ويتصدر يوفنتوس المسابقة برصيد 40 نقطة. واقترب بالوتيلي من تحقيق الفوز لميلانو لكنه سدد في العارضة في الدقيقة 88. وقال بالوتيلي لتلفزيون سكاي سبورتس ايطاليا “هذه هي كرة القدم. في المرة القادمة ستدخل الكرة المرمى.” وسيحتاج ميلانو بطل اوروبا السابق الى أن يكون بالوتيلي في أفضل حالاته عندما يلعب الفريق أمام ضيفه اياكس امستردام الهولندي في مباراة حاسمة في مجموعته بدوري أبطال اوروبا يوم الأربعاء المقبل.

وقال بالوتيلي “كنت في حالة جيدة دائما ولم اواجه أيا من المشاكل التي كتبت عني. نحن نلعب بطريقة جيدة ونسجل دائما في النهاية وهو ما كان يمثل مشكلة من قبل ولذلك فاننا بحاجة فقط الى بعض الحظ الآن.”

وفي المباراة الثانية تقدم نابولي بهدفين سجلهما جوران بانديف في الدقيقتين 38 و41. لكن فيدريكو فرنانديز لاعب نابولي سجل هدفا في مرماه عن طريق الخطأ في نهاية الشوط الأول وادرك برونو فرنانديز التعادل لاودينيزي في الدقيقة 69. وعاد نابولي ليتقدم بهدف ثالث سجله بلريم جميلي في الدقيقة 71 قبل أن يتعادل دوسان باستا لاودينيزي بعد تسع دقائق. ويحتل نابولي المركز الثالث برصيد 32 نقطة ويأتي اودينيزي في المركز الثاني عشر وله 17 نقطة.