اخبار
الرئيسية > افريقيا > بالصور: العالم يودع ماديبا ..رمز الحرية والنضال

بالصور: العالم يودع ماديبا ..رمز الحرية والنضال

قال رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما ان الرئيس السابق للبلاد نلسون مانديلا توفي في هدوء بمنزله في جوهانسبرج الخميس بعد مرض طويل في الرئة. واضاف في كلمة عبر التلفزيون ان جثمان اول رئيس أسود لجنوب افريقيا سيشيع في جنازة رسمية. وأمر بتنكيس الاعلام في البلاد.

وقال زوما “مواطني جنوب افريقيا.. رحل حبيبنا نلسون مانديلا الرئيس المؤسس لبلدنا الديمقراطي.” “فاضت روحه الي بارئها بسلام في منزله.”

وكان مانديلا بين اوائل من تبنوا المقاومة المسلحة لسياسة العزل العنصري في جنوب افريقيا (أبارتيد) في 1960 لكنه سارع الي الدعوة الي المصالحة والعفو عندما بدأت الاقلية البيضاء في البلاد تخفيف قبضتها على السلطة بعد ذلك بثلاثين عاما.

وانتخب مانديلا -الذي قضى حوالي ثلاثة عقود في السجن- رئيسا لجنوب افريقيا في انتخابات تاريخية متعددة الاعراق في 1994 وتقاعد في 1999 . وحصل على جائزة نوبل للسلام في 1993 وشاركه فيها فريدريك دي كليرك الزعيم الابيض الذي افرج عن أشهر سجين سياسي في العالم.

وفي 1999 سلم مانديلا السلطة الي زعماء أكثر شبابا واكثر تأهيلا لادارة اقتصاد حديث في رحيل طوعي نادر عن السلطة ضرب كمثل للزعماء الافارقة. ومع تقاعده حول مانديلا جهوده الي مكافحة مرض الايدز في جنوب افريقيا خصوصا بعد ان توفي ابنه بالمرض في 2005 . وكان اخر ظهور رئيسي لمانديلا على الساحة العالمية في 2010 عندما حضر مباراة في نهائيات كأس العالم لكرة القدم حيث لقي استقبالا حافلا من 90 ألف مشاهد في الاستاد في سويتو الحي الذي شهد بزوغه كزعيم للمقاومة.

قادة العالم ينعون رمز الحرية

أشاد قادة العالم بالرئيس السابق لجنوب افريقيا، نيلسون مانديلا، بعد مسيرة نضالية أصبح فيها رمزا للدفاع عن الكرامة الإنسانية والمساواة والحرية.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون: “نيلسون مانديلا كان عملاقا في عمله من أجل العدالة ومصدر إلهام إنساني متواضع.”

وفي واشنطن، نعى الرئيس باراك اوباما،  مانديلا، معتبرا انه كان رجلا “شجاعا وطيبا”. واشاد “بارادته القوية للتضحية بحريته من اجل حرية الآخرين.”

وببريطانيا، كتب رئيس الحكومة، ديفيد كاميرون، في تغريدة: نورا كبيرا خبا”..نيلسون مانديلا كان بطل عصرنا”.

ومن باريس، قال الخارجية الفرنسية لوران فابيوس، إن مانديلا  كان “عملاقا يتمتع بحضور قوي” و”أباً لجنوب افريقيا”. وأضاف في بيان: “مع نيلسون مانديلا يرحل ابو جنوب افريقيا، عماد النضال من اجل الحرية المستعادة ومن اجل المصالحة.” ومن الصين، قال الناطق باسم وزارة الخارجية، هونغ لي، في بيان نشر على الموقع الإلكتروني للوزارة: “شهرة مانديلا لا تنبع من كونه أب جنوب إفريقيا الجديدة فحسب بل لكونه اكتسب التوقير من كافة أنحاء العالم.”

ومن جهته، اعتبر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أن “نوراً كبيراً خبا”. وقال على حسابه على “تويتر” ان “نلسون مانديلا كان بطل عصرنا”. وفي مدريد، قال رئيس الوزراء الإسباني، ماريانو راخوي: مانديلا أبرز رموز التاريخ الحديث رمز الكفاح من أجل المساواة والكرامة الإنسانية.. في قلوب الجميع.”

ونعته وزيرة الخارجية السابقة، هيلاري كلينتون: “نيلسون مانديلا… كان بطلا من أجل تحقيق العدالة والكرامة الإنسانية سأذكره دوما كماديبا.” ومن القاهرة، أعلن المستشار الإعلامي للرئاسة المصرية أحمد المسلماني أن وفاة “نيلسون مانديلا خسارة كبيرة للإنسانية”، وأضاف أنه “نبأ وفاته حزين للعالم كله”. وقال إن مصر والقارة الإفريقية ستذكران اسم مانديلا ملازماً للمجد والفخر” .

كما أعرب أعضاء مجلس الأمن عن بالغ الحزن لوفاة مانديلا، مشيرين إلى أنه كان الزعيم الملهم الذي حول حياة ملايين المواطنين في جميع أنحاء العالم.

وكالات