اخبار
الرئيسية > منوعات > فيديو: الرئيس الإيراني في شريط غنائي

فيديو: الرئيس الإيراني في شريط غنائي

ظهر الرئيس الإيراني حسن روحاني في شريط فيديو موسيقي على الإنترنت، يحمل عنوان “رحلة جديدة”. ويُظهر الشريط روحاني وهو يلقي خطابا خلال حفل تنصيبه في طهران في 3 أغسطس/آب، وتصاحب صوته الموسيقى، مع إيرانيين يغنون، أو يرددون كلماته.

ويشبه الشريط – الذي صور باللونين الأبيض والأسود – شريطا آخر يظهر فيه باراك أوباما ونشر عام 2008، تحت اسم “نعم، يمكننا”، مستخدما أجزاء من خطابات حملته الانتخابية. ويظهر هذا الفيديو الإيراني الجديد بعد مرور 100 يوم على تعيين روحاني لمجلس وزرائه.

وتعتمد الكلمات المغناة في الفيديو على أول خطاب لروحاوني بعد توليه الرئاسة، في أعقاب موافقة المرشد الأعلى علي خامنئي على انتخابه. ويبدأ الشريط بهذه الكلمات “دعونا نمنح جميع الإيرانيين الذين يحبون بلادهم الفرصة لخدمتها. دعونا نسمح لعلية الإيرانيين بخدمة الأمة. دعونا نسمح للقلوب بأن تتطهر من الكراهية”.

“دعونا ننعم بالحب، والسلام، والصداقة، بدلا من الغضب والخصومة. دعونا نسمح للإسلام بوجهه الجميل، ولإيران بوجهها العقلاني، وللثورة بوجهها الإنساني، وللنظام بوجهه العطوف، بمواصلة خلق الملحمة”.

ويضم شريط الفيديو شخصيات إعلامية إيرانية، ورجالا ونساء، وأطفالا، مع بعض الممثلين وهم يستخدمون لغة الإشارة.و أنتج الفيديو حسين ديهباشي الذي كان يتولى إنتاج أشرطة فيديو حملة انتخاب روحاني، طبقا لترجمة النص الذي نشر على موقع أبارات.كوم لمشاركة الفيديو.

وكان الفيديو الذي أصدره مغني للراب ذو أصول إفريقية وظهر فيه أوباما في عام 2008، قد حظي بمشاهدة الملايين على موقع يوتيوب. ويوجد رابط للفيديو الإيراني على موقع تويتر، ورد في تغريدة من حساب غير رسمي لروحاني على تويتر.

وقد بدأ اسم روحاني يبرز على تويتر منذ ترشحه للانتخابات، التي كان شعار حملته فيها “الاعتدال والحكمة”. ولكن هناك غموضا حيال تحديد الأشخاص الذين يديرون حساب روحاني على تويتر.

وكان مكتب حسن روحاني قد أبلغ الصحفيين بأن الحساب يديره أشخاص مقربون من الرئيس، وأنه شخصيا، لا يكتب التغريدات التي تظهر فيه.

بي بي سي – وكالات