اخبار
الرئيسية > رياضة > دوري الأبطال: تأهل تشيلسي وبرشلونة رغم الخسارة وارسنال ودورتموند يعودان للمنافسة

دوري الأبطال: تأهل تشيلسي وبرشلونة رغم الخسارة وارسنال ودورتموند يعودان للمنافسة

حقق بازل انتصاره الثاني في المجموعة الخامسة على تشيلسي حين فاز عليه 1-صفر بفضل هدف سجله المهاجم المصري محمد صلاح في الدقائق الأخيرة لكن الفريق الانجليزي الفائز باللقب في 2012 ضمن رغم ذلك مكانا في دور الستة عشر لدوري أبطال اوروبا لكرة القدم. ورفع بازل السويسري رصيده إلى ثماني نقاط ليحتل المركز الثاني في المجموعة بفارق نقطة واحدة وراء تشيلسي المتصدر. وسيحل بازل ضيفا في الجولة الأخيرة الشهر القادم على شالكه الذي تعادل بدون أهداف في ضيافة ستيوا بوخارست الروماني ليصبح رصيد الفريق الالماني سبع نقاط ويبقى في المنافسة مع بازل على الانضمام لتشيلسي في الدور التالي.

وقال جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي “اداء سيء وخسارة مستحقة. لم يعجبني أي شيء منذ الدقيقة الأولى.”

وفي غياب ليونيل ميسي تلقى برشلونة – الذي ضمن التأهل بالفعل – الهزيمة 2-1 بعد أن تأخر بهدفين متتاليين أمام مضيفه اياكس امستردام لكن الفريق الاسباني ظهر بشكل مختلف في الشوط الثاني بعد طرد جويل فيلتمان مدافع الفريق الهولندي.

وقلص تشافي الفارق لبرشلونة في بداية الشوط الثاني لكن اياكس صمد ليحافظ على أمله في التأهل. وقال جيراردو مارتينو مدرب برشلونة “في الشوط الأول لم يكن مستوانا جيدا. على المستوى الفردي لم نكن بمثل جودة اياكس.”

تقدم أياكس بقوة في الشوط الأول بهدفين نظيفين أحرزهما كل من الجنوب افريقي ثولاني سيريرو، وداني هويسين في الدقيقتين الـ (8 و 19) على التوالي. وقلص البرسا الفارق في بداية الشوط الثاني عن طريق  تشافي بهدف سجله من ضربة جزاء في الدقيقة الـ 48 وطرد على إثرها المدافع الهولندي ايويل فيلتمان.

وأنعش أياكس آماله في بلوغ الدور ثمن النهائي للبطولة، بعد أن رفع رصيده الى 7 نقاط بفارق نقطة خلف فريق ميلان الذي تغلب بدوره على ضيفه سلتيك الاسكتلندي (3-0).

وتغلب ميلانو على مضيفه سيلتيك الاسكتلندي 3-صفر ليرفع رصيده إلى ثماني نقاط مقابل سبع نقاط لاياكس في المجموعة الثامنة التي يتصدرها برشلونة بعشر نقاط. ولا تزال ثلاث فرق من المجموعة السادسة هي ارسنال ونابولي وبروسيا دورتموند تتنافس على بطاقتي التأهل.

وأصبح لارسنال 12 نقطة بعد فوزه على ضيفه اولمبيك مرسيليا الفرنسي 2-صفر مقتربا من التأهل إلى دور الـ 16 . وباغت فريق المدفعجية ضيفه بهدف مبكر جدا في الثانية 30، وذلك بعد هجمة خطيرة لمارسيليا حولها الدفاع الأحمر الى مرتدة، عندما تقمص جاك ويلشير دور البطولة وتخطى الدفاع وسدد كرة استقرت في الشباك الفرنسية.

وبعد الهدف وجد لاعبو الغانرز أمامهم تربة خصبة للسيطرة على منتصف الملعب، لكن دون جدوى خاصة في ظل عروض مسعود أوزيل المتواضعة، الذي أهدر ركلة جزاء في الدقيقة 38 كان من شأنها أن تجعل المدرب الفرنسي فينغر يتنفس الصعداء. وفي الشوط الثاني حافظ أصحاب الأرض على الأفضلية في تناقل الكرة، وفي المقابل ضغط مارسيليا بشكل كبير جدا على عكس الشوط الأول، غير أن ذلك لم يمنع المخضرم ويشلير من مضاعفة النتيجة بعدما تلقى تمريرة من أوزيل.

ارسنال

 

وبذلك حافظ الأرسنال على صدارة المجموعة السادسة برصيد 12 نقطة، وبات قاب قوسين أو أدنى من بلوغ دور الـ 16 من البطولة، فيما بقي مارسيليا متذيلا للترتيب من دون رصيد. وفي مباراة أخرى ضمن المجموعة نفسها، فاز بوروسيا دورتموند الألماني على ضيفه نابولي الإيطالي (3-1). ورفع بوروسيا رصيده بهذه النتيجة الى 9 نقاط، وارتقى الى المركز الثاني متجاوزاً نابولي بفارق الأهداف، وتبدو حظوظ دورتموند قوية لبلوغ الدور المقبل، لأن مباراته الأخيرة ضد خصمه التالي مارسيليا أسهل نسبياً، من مواجهة نابولي ضد أول المجموعة أرسنال الذي يكفيه التعادل فقط أو حتى الخسارة ليحجز مقعدا له في الدور ثمن النهائي للتشامبيونزليغ. المصدر:

وفي المجموعة السابعة لا تزال لدى كل من زينيت سان بطرسبرج وبورتو فرصة للانضمام لاتليتيكو مدريد الاسباني المتصدر في دور الستة عشر. وتعادل زينيت الروسي 1-1 مع ضيفه اتليتيكو ليرتفع رصيده إلى ست نقاط مقابل خمس نقاط لبورتو البرتغالي الذي تعادل بنفس النتيجة مع اوستريا فيينا النمساوي.

وكان فريق زينيت بطرسبورغ قد اهدر  نقطتين ثمينتين على أرضه أمام فريق أتلتيكو مدريد بتعادله معه (1-1) .و بادر الفريق الإسباني الذي لعب بتشكيلة نصفها من الاحتياطيين، بالتسجيل في الدقيقة الـ 53 بهدف أحرزه مهاجمه أدريان الذي تلقى كرة بينية رائعة من زميله راؤول غارسيا انفرد على إثرها بالحارس يوري لوديغين وأرسل الكرة من بين قدميه إلى داخل شباكه. وأدرك زينيت التعادل بهدف جاء بـ “نيران صديقة” سجله المدافع البلجيكي توبي ألديرفيريلد خطأ في مرمى مواطنه الحارس تيبو كورتوا، في محاولة منه لتشتيت كرة لاعب زينيت إيغور سمولنيكوف التي دخلت المرمى من فوق رأس الحارس في الزاوية اليسرى البعيدة.

وسقط فريق بورتو البرتغالي في مصيدة التعادل في عقر داره أمام فريق اوستريا فيينا النمساوي بهدف لمثله .و فاجأ المهاجم النمساوي رومان كيناست لاعبي بورتو بهدف سريع أحرزه في الدقيقة الـ 11 من انطلاق صافرة البداية. وأدرك المهاجم الكولومبي جاكسون مارتينيز التعادل للفريق البرتغالي في بداية الشوط الثاني بهدف أحرزه في الدقيقة الـ 48 لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله. وتعد هذه النتيجة بمثابة هزيمة بالنسبة لفريق بورتو، وذلك لأنه بقي في المركز الثالث برصيد 5 نقاط، ولم يستفد من سقوط منافسه فريق زينيت بطرسبورغ في فخ التعادل بدوره أمام أتلتيكو مدريد متصدر المجموعة السابعة برصيد 13 نقطة.

وسيكون بورتو بحاجة الى الفوز على فريق اتلتيكو مدريد في الجولة السادسة الأخيرة، وتعثر فريق زينيت بطرسبورغ في مواجهته الأسهل نسبياً مع فريق أوستريا، لكي يتأهل الى الدور ثمن النهائي للبطولة.

بورت