اخبار
الرئيسية > لبنان > فيديو: صحافي لبناني يتعرض للضرب من قبل قوات الجمارك أمام عدسات الكاميرا

فيديو: صحافي لبناني يتعرض للضرب من قبل قوات الجمارك أمام عدسات الكاميرا

تعرض الصحفي اللبناني رياض قبيسي وفريق عمل برنامج «تحت طائلة المسؤولية»  في تلفزيون الجديد للضرب المبرح وتحطيم المعدات أمام مبنى إدارة الجمارك اللبنانية في وسط بيروت.

وبحسب المحطة، فقد اعتقلت عناصر الجمارك رياض قبيسي، علي حبيب شريم، علي خليفة، أحمد طراد وأديب فرحات، على خلفية متابعة مجريات الحلقة التي يعدها فريق “تحت طائلة المسؤولية” حول الفساد في مطار بيروت الدولي “الذي يغطيه الجمارك”.

وتظهر مقاطع الفيديو رياض قبيسي وفريق العمل وهم يتجولون امام مبنى الجمارك ليخرج بعد ذلك  رجلا بلباس مدني تبين لاحقا انه العميد إبراهيم شمس الدين الذي طلب من العناصر الموجودة مرافقته ليصل الى قبيسي وينهال بالضرب عليه مباشرة. وعندما حاول احد المصورين الدفاع عنه تعرض هو الاخر للضرب بطريقة وحشية للغاية.

العميد ورجال الجمارك لم ينتبهوا للكاميرا الثانية التي كانت تصور ما يحصل، وقاموا بفعلتهم تلك معتقدين انهم تخصلوا من الادلة. وبعد انتشار مقاطع الفيديو وشيوع خبر اعتقال الصحافيين بعد ضربهم، تجمع عدد من العاملين في محطة الجديد بالاضافة الى عدد من المواطنين وعدد من الاعلاميين امام المبنى المذكور لاستنكار ما حصل. لكن الوقفة التضامنية تلك لم تمر مرور الكرام اذ تعرضوا هم ايضا للضرب.