اخبار
الرئيسية > رياضة > السعودية والإمارات والبحرين تحجز اماكنها في نهائيات كأس اسيا

السعودية والإمارات والبحرين تحجز اماكنها في نهائيات كأس اسيا

حصد منتخب السعودية العلامة كاملة وتأهل الى نهائيات كأس اسيا لكرة القدم المقررة في استراليا عام 2014 بفوزه على ضيفه العراقي 2- في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثالثة. سجل للسعودية تيسير الجاسم (18) وناصر الشمراني /اكرر ناصر الشمراني/ (60)، وللعراق يونس محمود (45).

وكانت الصين فازت على اندونيسيا 1-صفر اليوم ايضا في المجموعة ذاتها. رفعت السعودية رصيدها الى 12 نقطة حاصدة العلامة كاملة حتى الان، وتأتي الصين ثانية ولها 7 نقاط، وبقي العراق ثالثا ب3 نقاط، مقابل نقطة لاندونيسيا الاخيرة.

ظهر المنتخب السعودي بشكل مغاير تماما في هذه التصفيات فنفض عنه غبار الخيبات المتتالية وابرزها خروجه من الدور الاول لكأس اسيا الماضية في الدوحة عام 2011 بعد تلقيه ثلاث هزائم امام الاردن وسوريا واليابان، وثم بفشله مرة اخرى في التأهل الى مونديال 2014 في البرازيل، وآخرها بتعثره في كأس الخليج الحادية والعشرين في المنامة مطلع العام الحالي حيث خسر امام العراق بالذات في الدور الاول.

والجدير ذكره ان التراجع الذي شهده المنتخب السعودي يعود تاريخه الى المباراة النهائية لكأس اسيا عام 2007 في جاكرتا حين خسر امام العراق بالذات بهدف ليونس محمود. جاءت بداية الشوط الأول حذرة من الطرفين حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب قبل أن يرسل إبراهيم غالب كرة داخل منطقة الجزاء إنبرى لها تيسير الجاسم ولعبها على يسار الحارس العراقي محمد حميد مسجلا الهدف الاول (18).

وبعد الهدف، اندفع العراق للهجوم وكاد يدرك التعادل ولكن الكرة العرضية مرت أمام المهاجمين (24). ولاحت فرصة للعراق لكن وليد عبدالله كان حاضرا وأمسك الكرة بسهولة (35)، ورد فهد المولد بكرة قوية مرت بجوار القائم الأيسر (37)، ونابت العارضة السعودية والقائم الأيسر عن الحارس وليد عبدالله في مناسبتين متتاليتين ليونس محمود وهمام طارق قبل أن يتألق الحارس في الثالثة وينقذ هدفا محققا (41). وفي الدقيقة الأخيرة من زمن الشوط الاول تمكن يونس محمود من تعديل النتيجة إثر كرة طويلة لعبها قوية على يمين وليد عبدالله.

وفي الشوط الثاني، تحسن أداء الأخضر عما كان عليه في الأول حيث بادر الى الهجوم ونجح في التقدم مجددا إثر هجمة منسقة قادها إبراهيم غالب الذي مررها لفهد المولد هيأها بدوره الى ناصر الشمراني الذي لم يتوان في ارسالها قوية على يسار محمد حميد (60). وكاد تيسير الجاسم يسجل هدفا ثالثا ولكن كرته القوية إعتلت العارضة العراقية بقليل (67)، ولاحت فرصة أخرى للأخضر لكن الدفاع العراقي حول الكرة الى ركنية (80)، وارسل فهد المولد كرة قوية أمسكها الحارس العراقي محمد حميد على دفعتين (82).

وحاول المنتخب العراقي ادراك التعادل في الوقت المتبقي من دون ان ينجح في ذلك ليتعقد موقفه في هذه التصفيات.

  الإمارات والبحريني يبلغان النهائيات

ضمن المنتخبان الإماراتي والبحريني تأهلهما مبكراً إلى نهائيات بطولة كأس آسيا، إثر فوزهما على كل من هونغ كونغ وماليزيا على التوالي. واكتسح الأبيض الاماراتي منتخب هونغ كونغ برباعية نظيفة في المباراة التي جمعتهما على ملعب محمد بن زايد في أبوظبي. وأحرز رباعية الامارات كل من سالم صالح الرجيبي، ووليد عباس، وعمر عبد الرحمن، وإسماعيل مطر في الدقائق الـ (27، 40، 79، 87) على التوالي. وضمنت الإمارات بطاقة العبور الى نهائيات الكأس القارية 2015، قبل مرحلتين من ختام الدور الأول، وذلك بعد أن حققت 4 انتصارات متتالية، وتصدرت قائمة المجموعة الخامسة بالعلامة الكاملة برصيد 12 نقطة، بفارق 5 نقاط أمام وصيفتها أوزبكستان، بينما بقيت هونغ كونغ في المرتبة ثالثة برصيد 4 نقاط، ومن ثم فيتنام في المركز الرابع الأخير من دون رصيد.

أما في اللقاء الذي أقيم على استاد البحرين الوطني بالرفاع، فقد فاز الأحمر البحريني على ضيفه الماليزي بهدف وحيد أحرزه نجمه إسماعيل عبداللطيف في الدقيقة الـ 72 من المواجهة. وضمنت البحرين بدورها بطاقة التأهل الى نهائيات كاس آسيا، بعد أن رفعت رصيدها الى 10 نقاط في صدارة المجموعة الرابعة، بفارق نقطة عن قطر التي تغلبت بدورها على اليمن (4-1)، في حين تجمد رصيد ماليزيا عند 4 نقاط في المركز الثالث، ومن ثم اليمن في المرتبة الرابعة الأخيرة من دون نقاط.

قطر تهزم اليمن برباعية وتقترب من التأهل

حقق المنتخب القطري لكرة القدم فوزا كبيرا على نظيره اليمني بأربعة اهداف مقابل هدف الجمعة في مدينة العين الاماراتية في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الرابعة للتصفيات الاسيوية المؤهلة الى نهائيات كأس اسيا 2015 في استراليا. سجل لقطر سيباستيان سوريا (3) وعبد الكريم حسن (32) ومحمد كسولا (55) ومحمد عبد المطلب (68)، ولليمن علاء الصاصي (26).

واكمل منتخب اليمن الدقائق الخمس الاخيرة بعشرة لاعبين بعد طرد مدافعه احمد صادق لنيله الانذار الثاني. رفع المنتخب القطري رصيده الي 9 نقاط وتصدر المجموعة مؤقتا بانتظار لقاء البحرين (7 نقاط) مع ماليزيا (4 نقاط) اليوم ايضا في المنامة، واقترب الفريق القطري بالتالي من التاهل الى النهائيات.

في المقابل، انتهت حظوظ المنتخب اليمني بالتأهل بعد تلقيه الخسارة الرابعة على التوالي. لم يجد العنابي اي صعوبة في تكرار الفوز على اليمن حيث تفوق مبكرا عبر هدف من متابعة رأسية لسوريا في الدقيقة الثالثة. ورغم تعادل اليمن من هجمة جيدة لعلاء الصاصي الذي انفرد بالمرمى وسجل الهدف الوحيد لبلاده (26)، فان المنتخب القطري استعاد زمام الامور سريعا وتقدم مجددا من كرة رأسية لعبد الكريم حسن (32).

واصل القطريون تفوقههم في الشوط الثاني رغم اصابة قائد الوسط خلفان ابراهيم وخروجه بعد نهاية الشوط الاول، واستطاع اضافة هدفين آخرين، الثالث عبر محمد كسولا حين ارسل كرة اصطدمت بقدم مدافع يمني وسكنت الشباك (55)، والرابع بواسطة محمد عبد المطلب الذي تابع سقوط الكرة من يد حارس اليمني اثر تسديدة قوية من عادل الهيدوس ووضعها في المرمى (68).

تعادل الكويت ولبنان سلباً وفوز لايران وسوريا

تعادل منتخب الكويت بطل 1980 مع نظيره اللبناني وبقى إيران متصدرا برصيد 10 نقاط امام الكويت (6) ولبنان (5). اما تايلاند فبقيت في المركز الرابع الاخير بلا رصيد. واقتربت ايران من التأهل بفوزها على مضيفتها تايلاند بثلاثية نظيفة في بانكوك في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثانية. وسجل اشكان ديجاكاه (31) ورضا جوشنجاد (42) وعلي رضا جاهان بكش (90+4) الاهداف الثلاثة.

من جهته حقق منتخب سوريا لكرة القدم فوزا كبيرا على نظيره السنغافوري بأربعة اهداف نظيفة وتناوب على تسجيل الاهداف سنحاريب مالكي (10) واحمد الدوني (83) وعدي جفال (86) وعبد الفتاح الاغا (90).

الفوز هو الاول لمنتخب سوريا في التصفيات فرفع رصيده الى 4 نقاط وبات ثالثا في الترتيب بدل سنغافورة التي تراجعت الى المركز الاخير بعد ان تجمد رصيدها عند 3 نقاط. وتلتقي عمان مع الاردن في 31 كانون الثاني/يناير المقبل في الجولة ذاتها، اذ تتصدر الاولى الترتيب برصيد 7 نقاط، مقابل 5 للاردن، بعد ان كان الاخير خسر الاربعاء الماضي بخماسية نظيفة امام الاوروغواي في ذهاب ملحق اسيا-اميركا الجنوبية المؤهلة الى مونديال 2014 في البرازيل. ويتأهل الاول والثاني من المجموعة الى النهائيات في استراليا مباشرة.

وكالات