اخبار
الرئيسية > رياضة > مذكرات مايك تايسون: مخدرات وكحول وقضيب إصطناعي

مذكرات مايك تايسون: مخدرات وكحول وقضيب إصطناعي

دقت ساعة الاعترافات بالنسبة إلى الملاكم الأسطوري مايك تايسون بالكشف عنّ أبرز محطات حياته وذلك في كتاب مذكراته “الحقيقة غير المختلف عليها” الذي صدر الثلاثاء، والذي تضمن سردا لكل أمجاده وكذلك انكساراته ولاسيما مع المخدرات.

يبلغ تايسون حاليا 47 عاما من العمر، ويعترف أنه في معظم حياته تعاطى المخدرات حتى قبل قليل من أشهر نزالاته وأن الكوكايين والحشيش سيطرا على فترة طويلة من مسيرته الرياضية.

ويرجع تايسون سبب إدمانه إلى إجباره على شرب الكحول عندما كان رضيعا وأنه حاول لاحقا تعاطي الكوكايين عندما بلغ الـ11 من العمر.

وأضاف أنه عندما كان يستعد لمنازلة لو سافاريزي في غلاسكو عام 2000، عثر على حيلة تمكنه من النجاح في كشف الاختبار عن المخدرات. وقال “لقد دخنت قبل المباراة سيجارة مخدرات. ولذلك كان يتعين علي استخدام مبول خاص بي، أي استخدام قضيب اصطناعي نملأه ببولي النظيف لخداع فحوص المراقبة عن المخدرات والمنشطات.”

لكن الوقت لم يسعفه في إحدى المناسبات حيث لم يتمكن من استخدام القضيب في أعقاب مباراة ملاكمة في ديترويت حيث حكم عليه بغرامة 200 ألف دولار لثبوت تناوله الحشيش.

كما عاد تايسون للمؤتمر الصحفي الصاخب الذي جمعه بالبطل لينوكس لويس عام 2002، حيث اعترف بأنّ هو من بدأ التحرش بمنافسه لأنه حضره بعد أن تعاطى الكوكايين. وخلال ذلك المؤتمر أقدم تايسون على عضّ لويس من فخذه  مرجعا ذلك إلى “حالة جنون” انتابته بسبب الكوكايين.