اخبار
الرئيسية > رياضة > بايرن يحقق رقما قياسيا بفوز جديد وريال مدريد يسحق سوسيداد

بايرن يحقق رقما قياسيا بفوز جديد وريال مدريد يسحق سوسيداد

أمطر فريق ريال مدريد شباك ضيفه ريال سوسيداد بخمسة أهداف مقابل هدف واحد . وأحرز النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ثلاثية للفريق الملكي “هاتريك” في الدقائق الـ (12 و 26 و 76) على التوالي، بينما تكفل زميلاه المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة، والألماني سامي خضيرة بتسجيل الهدفين الآخرين في الدقيقتين الـ (18 و 36) على التوالي. في حين سجل المهاجم الفرنسي الآخر انطوان جريزمان هدف الشرف للضيوف في الدقيقة الـ 61 من زمن اللقاء. وابتعد رونالدو في صدارة هدافي الليغا برصيد 16 هدفاً، بفارق ثلاثة أهداف أمام دييغو كوستا مهاجم اتلتيكو مدريد، ويليهما الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة في المركز الثالث برصيد 8 أهداف. ورفع ريال مدريد رصيده بعد هذا الفوز الى 31 نقطة، ولكنه بقي في المركز الثالث، بفارق نقطتين خلف اتلتيكو مدريد الذي سيحل ضيفاً على فياريال يوم الأحد المقبل. ويتصدر برشلونة الدوري برصيد 34 نقطة، وسيلعب هو الآخر يوم الأحد في ضيافة ريال بيتيس، بينما تجمد رصيد ريال سوسييداد عند 17 نقطة، وبقي في المركز السابع.

ركلة جزاء تنقذ تشيلسي من الخسارة أمام وست بروميتش 

سجل ايدين هازارد هدفا من ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع ليمنح تشيلسي نقطة بعد تعادله 2-2 مع وست بروميتش البيون الذي كان على بعد لحظات من انزال أول هزيمة بمنافسه اللندني على أرضه بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم تحت قيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو .

وحافظ هدف هازارد على سجل تشيلسي الذي لم يخسر في 66 مباراة بالدوري تحت قيادة مورينيو على ارضه باستاد ستامفورد بريدج. ولم يخسر تشيلسي في 60 مباراة في فترة عمل مورينيو الأولى مع الفريق بين عامي 2004 و2007. ووضع صمويل ايتوو تشيلسي في المقدمة الا ان هدفين من شين لونج وستيفان سيسينيون وضعا وست بروميتش بقيادة المدرب ستيف كلارك مساعد مدرب تشيلسي السابق في المقدمة وعلى مقربة من الفوز وذلك قبل الاثارة التي شهدتها الدقائق الأخيرة من اللقاء.

وعلى الرغم من أن تشيلسي اضاع الفرصة لتقليص الفارق إلى نقطتين مع ارسنال المتصدر إلا ان ليفربول لم يرتكب أي خطأ في طريقه لفوزه الساحق على فولهام 4-صفر في استاد انفيلد. وسجل لويس سواريز هدفين ليرفع رصيده من الاهداف الى ثمانية في سبع مباريات خاضها منذ انتهاء ايقافه.

ويتصدر ارسنال الذي سيلاقي مانشستر يونايتد في اولد ترافورد غدا الأحد جدول الترتيب برصيد 25 نقطة من عشر مباريات يليه ليفربول برصيد 23 نقطة ثم ساوثامبتون برصيد 22 نقطة وتشيلسي برصيد 21 نقطة. وتقدم ساوثامبتون إلى المركز الثالث بانتصار رائع 4-1 على هال سيتي اذ سجل مورجان شيندرلين وريكي لامبرت من ركلتي جزاء وأضاف ادم لالانا من مجهود فردي ليتقدم ساوثامبتون 3-صفر عقب 37 دقيقة. وأضاف ستيفن ديفيز الهدف الرابع في الدقيقة 88.

وفي مباراة اخرى انهى استون فيلا فترة استمرت سبع ساعات ونصف الساعة من اللعب لم يسجل فيها أي هدف في الدوري عندما أحرز لياندرو باكونا هدفا عقب 76 دقيقة ليمنح الفريق التقدم أمام كارديف سيتي قبل أن يضيف ليبور كوزاك الهدف الثاني في الدقيقة 83 ليمنح فيلا الفوز 2-صفر. واوقف كريستال بالاس فريق الذيل سلسلة من ست هزائم متتالية بتعادله بدون أهداف مع ايفرتون.

بايرن يهزم أوغسبورغ ودورتموند يسقط أمام فولفسبورغ في البوندسليغا 

ابتعد فريق بايرن ميونخ في صدارة الدوري الألماني لكرة القدم، بعد فوزه على ضيفه أوغسبورغ، وسقوط غريمه بوروسيا دورتموند أمام مضيفه فولفسبورغ، ففي المباراة التي جرت على ملعب “أليانز أرينا”، تغلب الفريق البافاري على أوغسبورغ بثلاثية نظيفة توالى على تسجيلها كل من جيروم بواتينغ وفرانك ريبيري وتوماس مولر في الدقائق الـ (4 و 42 و 90 من ضربة جزاء).

أما في اللقاء الذي أقيم على ملعب ” فولكسفاغين أرينا”، فقط قلب فريق فولفسبورغ الطاولة على ضيفه بروسيا دورتموند في الشوط الثاني وقلب تأخره بهدف في الشوط الأول الى فوز بهدفين مقابل هدف واحد. وقد أحرز هدفي أصحاب الأرض كل من المدافع السويسري ريكاردو رودريغيز والمهاجم الكرواتي إيفيتسا أوليتش في الدقيقتين الـ (56 و 69) على التوالي. بينما سجل ماركو ريوس هدف دورتموند الوحيد في الدقيقة الـ 45 من زمن الشوط الأول ورفع بايرن ميونيخ رصيده الى 32 نقطة، مبتعداً بفارق 4 نقاط عن أقرب مطارديه بروسيا دورتموند، وباير ليفركوزن الذي فاز بدوره على ضيفه هامبورغ (5-3).

في حين تجمد رصيد أوغسبورغ عند 13 نقطة، ويحتل المركز الثالث عشر. وحطم الفريق البافاري الرقم القياسي بعد خوضه 37 مباراة دون أن يتعرض لأي هزيمة، فلم يخسر حامل لقب بطل الدوري والكأس المحليين ودوري أوروبا، منذ سقوطه أمام باير ليفركوزن 2-1 في 28 أكتوبر/تشرين الأول 2012. أما الرقم القياسي السابق فكان مسجلاً باسم هامبورغ الذي خاض 36 مباراة دون أي خسارة في الفترة بين (يناير/كانون الثاني 1982 ويناير/ كانون الثاني 1983).

ثلاثية إبراهيموفيتش تبقي سان جيرمان في الصدارة

استأثر زلاتان إبراهيموفيتش بالأضواء مرة أخرى بعدما سجل المهاجم السويدي ثلاثة أهداف ليقود باريس سان جيرمان للفوز 3-1 على نيس ويتفوق بفارق خمس نقاط في صدارة دوري الدرجة الأولى الفرنسي . ورفع إبراهيموفيتش رصيده إلى ثمانية أهداف في الدوري هذا الموسم بينما يبدو هو وزميله في الهجوم ادينسون كافاني عصيين على الإيقاف.

ويملك باريس سان جيرمان الذي لم يخسر في آخر 33 مباراة بجميع المسابقات 31 نقطة من 13 مباراة مقابل 26 نقطة لملاحقه ليل صاحب المركز الثاني الذي يحل ضيفا على جانجون في وقت لاحق السبت.

ويأتي موناكو في المركز الثالث بعد تعادله على أرضه 1-1 مع إيفيان يوم الجمعة. وألغي هدف لكل من إبراهيموفيتش وكافاني بداعي التسلل في أول نصف ساعة الذي شهد ضغطا قويا من الفريق صاحب الأرض.

وبعد 25 تمريرة لفريقه افتتح إبراهيموفيتش التسجيل قبل ست دقائق من النهاية حين وصلته تمريرة عرضية من جريجوري فان دير فيل ليودعها الشباك.وأضاف المهاجم السويدي هدفه الثاني بعد 12 دقيقة من بداية الشوط الثاني من ركلة جزاء بعد تعرض كافاني داخل منطقة الجزاء. وقلص نيمانيا بيتشينوفيتش الفارق بهدف لنيس قبل 20 دقيقة من النهاية.

لكن أي أمل لدى نيس في التعويض انهارت حين وضع إبراهيموفيتش الكرة برأسه في الشباك إثر تمريرة عرضية من البديل لوكاس بعدها بست دقائق.

وكالات