اخبار
الرئيسية > رياضة > إقصاء تونس من كأس ديفيس لرفضها مواجهة منافس إسرائيلي

إقصاء تونس من كأس ديفيس لرفضها مواجهة منافس إسرائيلي

أقصيت تونس من المشاركة في بطولة كأس ديفيس للتنس لعام 2014 بعدما أمر الاتحاد التونسي لاعبا تونسيا بعدم مواجهة منافسه الإسرائيلي. فقد انسحب مالك الجزيري من المباراة أمام منافسه الإسرائيلي، عمير واينتروب، الشهر الماضي، وقال شقيق الجزيري، لوسائل الإعلام، إن شقيقه تلقى أمرا بالانسحاب من المباراة.

وقرر الاتحاد الدولي للتنس معاقبة تونس على الرغم من أن هيئة إدارة بطولة كأس ديفيس للرجال، برأت اللاعب من أي خطأ. وقال الاتحاد الدولي للتنس إن “الاتحاد التونسي خرق قوانين الاتحاد الدولي عندما أمر اللاعب مالك الجزيري بعدم مواجهة منافسه الإسرائيلي عمير وينتروب، في منافسة “تحدي طشقند” في شهر أكتوبر/تشرين أول 2013″.

ولم يقتنع الاتحاد الدولي بالمبررات التي قدمها الاتحاد التونسي. وقال رئيس الاتحاد الدولي للتنس، فرانتشيسكو ريتشي بيتي “لا مجال لأي نوع من الإساءة في الرياضة ولا في المجتمع”، مضيفا أن تلك رسالة قوية إلى الاتحاد التونسي بأن مثل هذه التصرفات لا يمكن قبولها من أي عضو في الاتحاد”.

وكانت تونس تلعب في منطقة أوروبا/أفريقيا، لكنها نزلت إلى المجموعة الثانية هذا العام. ولا تربط تونس وإسرائيل علاقات دبلوماسية، كما أن العلاقات المحدودة، التي كانت بين البلدين، قطعت في عام 2000 بعد اندلاع مواجهات بين الفلسطينيين وإسرائيل في الضفة الغربية، وقطاع غزة.