اخبار
الرئيسية > رياضة > ريال مدريد يكتسح إشبيلية بسباعية وسيتي يتخطى عقبة نيوكاسل

ريال مدريد يكتسح إشبيلية بسباعية وسيتي يتخطى عقبة نيوكاسل

اكتسح فريق ريال مدريد ضيفه إشبيلية بسبعة أهداف مقابل ثلاثة في اللقاء الذي أقيم جمع بينهما  سانتياغو برنابيو، وذلك ضمن منافسات الأسبوع الحادي عشر للدوري الإسباني لكرة القدم.

وأحرز النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ثلاثة أهداف للفريق الملكي في الدقائق الـ (32 من ضربة جزاء، و 60، و 71)،كما استعاد  غاريث بيل صاحب توازنه قليلا بعد الأداء الهزيل الذي قدمه أمام برشلونة في لقاء الكلاسيكو يوم السبت الماضي على ملعب “كامب نو”، بإحرازه الهدفين الأول والثاني لفريقه في الدقيقتين الـ (14 و 27) على التوالي.  كما سجل المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة هدفين للميرنجي في الدقيقتين الـ (53 و 80).

رونالدو

بينما سجل ثلاثية إشبيلية كل من الكرواتي ايفان راكيتش في الدقيقتين الـ (38 من ضربة جزاء، 63)، وكارلوس باكا في الدقيقة الـ 40. وأهدر راكيتش ضربة جزاء لفريقه في الدقيقة الـ 73 من عمر المباراة. ورفع ريال مدريد رصيده بعد هذا الفوز الى 25 نقطة، واستعاد المركز الثالث، بينما توقف رصيد إشبيلية عند 13 نقطة، ويشغل المركز العاشر على سلم ترتيب الليغا.

ميلانو يتعادل مع لاتسيو رغم أول أهداف كاكا هذا الموسم

سجل كاكا أول أهدافه منذ العودة إلى ميلانو في بداية الموسم ليتعادل الفريق المتعثر 1-1 مع لاتسيو في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم. ومنح اللاعب البرازيلي الذي عاد لإيطاليا بعد أربعة مواسم غير سعيدة في ريال مدريد التقدم لميلانو في الدقيقة 56 بتسديدة لولبية رائعة. لكن لاتسيو رد بهدف التعادل عن طريق المدافع مايكل سياني ليبقى ميلانو في مركز متواضع إذ يأتي عاشرا في الترتيب برصيد 12 نقطة من عشر مباريات.

وحقق نابولي صاحب المركز الثاني الفوز 2-1 على مضيفه فيورنتينا الذي غضب لاعبون بعد رفض مطالبة لاعب الوسط خوان كوادرادو بالحصول على ركلة جزاء ثم طرده لادعاء السقوط داخل منطقة الجزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع. وبفضل هدف من ركلة حرة مميزة لصانع اللعب اندريا بيرلو سحق يوفنتوس بطل الموسمين الماضيين منافسه كاتانيا 4-صفر ليتساوى في الرصيد مع نابولي.

kaka

ولكل من نابولي ويوفنتوس 25 نقطة بفارق نقطتين وراء روما المتصدر الذي يستضيف كييفو يوم الخميس.

ومنح خوسيه كايخون التقدم لنابولي في الدقيقة 12 في ملعب فيورنتينا حين سدد كرة مباشرة إثر تمريرة عرضية من جونزالو هيجوين لكن الفريق صاحب الأرض تعادل بركلة جزاء مثيرة للجدل عن طريق جوسيبي روسي الذي سجل الآن تسعة أهداف في الموسم.

واحتسبت ركلة الجزاء إثر سقوط ماتياس فرنانديز في قرار احتج عليه لاعبو نابولي كثيرا. وسدد كوادراو كرة ردها القائم لصالح فيورنينا قبل أن يضع البلجيكي دريس مارتنز الفريق الضيف في المقدمة مرة أخرى في الدقيقة 38.

وتوترت أعصاب لاعبي فيورنتينا في الدقائق الأخيرة حين رفض طلبه بالحصول على ثلاث ركلات جزاء في الشوط الثاني اثنتان منها لصالح كوادراو والثالثة لروسي. وأظهر الحكم بطاقة صفراء للادعاء في كل مرة. وبدا أن جوكان إيلنر قد احتك باللاعب كوادراو في ثالث تلك المطالبات رغم ما بدا من مبالغة في السقوط من جانب اللاعب الكولومبي. ووضع ارتورو فيدال يوفنتوس في المقدمة ثم أضاف بيرلو الهدف الثاني من ركلة حرة متقنة التنفيذ قبل نهاية الشوط الأول.

وسجل كارلوس تيفيز وليوناردو بونوتشي الهدفين الآخرين في الشوط الثاني. وأهدر البرتو جيلاردينو ركلة جزاء في الدقيقة الثانية لكنه عوض ذلك بتسجيل هدف الفوز لجنوة 1-صفر على بارما فيما عوض ليفورنو تأخره بهدفين في أول ثماني دقائق ليتعادل 3-3 مع ضيفه تورينو.

سيتي يتخطى عقبة نيوكاسل وتوتنهام يهزم هال

بلغ مانشستر سيتي دور الثمانية من كأس رابطة الأندية الانجليزية لكرة القدم بعدما نجح في التغلب على نيوكاسل يونايتد المكافح 2-صفر بعد وقت إضافي الأربعاء في حين احتاج توتنهام هوتسبير لركلات الترجيح ليحقق الفوز على هال سيتي. ولم يكن سيتي الذي أجرى عشرة تغييرات على التشكيلة التي واجهت تشيلسي في الدوري الممتاز يوم الأحد الماضي في حالته الطبيعية لكنه تخطى الاختبار الصعب بفضل هدفي البديل الفارو نيجريدو وادين جيكو في الشوط الإضافي الأول.

Tottenham

واحتاج توتنهام لانتفاضة متأخرة حين سجل هاري كين هدف التعادل 2-2 في الوقت الإضافي ثم وصل لدور الثمانية إثر إهدار المصري أحمد المحمدي لاعب هال سيتي ركلة ترجيح ليتفوق الفريق 8-7. وكان جيلفي سيجوردسون قد وضع توتنهام في المقدمة بعد 16 دقيقة من البداية بتسديدة ضاروخية قبل أن يتسبب الحارس براد فريدل في هدف في شباكه فتمتد المباراة لوقت إضافي. وقبلها تقدم توتنهام الذي هزم نفس المنافس 1-صفر في الدوري يوم الأحد الماضي عن طريق بول مكشين في الدقيقة التاسعة من الشوط الإضافي لكن كين سجل هدف التعادل بلمسته المميزة.