اخبار
الرئيسية > رياضة > تصفيات كأس آسيا: الأمارات تفوز برباعية وسوريا تتعثر ولبنان يتعادل

تصفيات كأس آسيا: الأمارات تفوز برباعية وسوريا تتعثر ولبنان يتعادل

حقق منتخب الإمارات فوزاً عريضاً على ضيفه هونغ كونغ بأربعة أهداف نظيفة، في المباراة التي جمعت المنتخبين يوم الثلاثاء  ضمن الجولة الثالثة من التصفيات المؤهلة لكأس آسيا 2015.

وسيطر لاعبو الإمارات على مجريات المباراة منذ الدقيقة الأولى، إذ افتتح المهاجم علي مبخوت مهرجان التهديف في الدقيقة 30، قبل أن يعود نفس اللاعب ويضاعف النتيجة بعد مرور 15 دقيقة على بداية الشوط الثاني. وعندما كان اللقاء يلفظ أنفاسه الأخيرة، أضاف مبخوت هدفه الشخصي الثالث “هاتريك” وثالث أهداف الإمارات، ومن ثم أطلق وليد عباس رصاصة الرحمة على هونغ كونغ بتسجيل الهدف الرابع بعد أقل من دقيقة.

وبهذا الفوز رفع المنتخب الإماراتي رصيده من النقاط الى 9 بالعلامة الكاملة في صدارة المجموعة الخامسة، بفارق 5 نقاط عن وصيفه هونغ كونغ.

وفي مباراة ضمن المجموعة الأولى، فاز منتخب سنغافورة على نظيره السوري بنتيجة (2-1). وأحرز المنتخب السنغافوري هدفه الأول عبر محمد امراي في الدقيقة 62، من ثم ضاعف جون يي النتيجة عندما سدد كرة قوية استقرت في أقصى الزاوية اليمنى للحارس السوري في الدقيقة 81. وقبل نهاية المباراة بدقيقة واحدة، قلص البديل رجا رافع الفارق لسورية من ركلة أرضية زاحفة. وبهذه النتيجة حصد المنتخب السنغافوري أول 3 نقاط وارتقى الى المركز الثالث، فيما تجمد رصيد سورية عند نقطة واحدة في المركز الرابع الأخير.

من جهته تعادل منتخب لبنان أمام نظيره الكويتي 1 – 1 في المباراة التي  جمعت بينهما على ملعب مدينة كميل شمعون الرياضية في المرحلة الثالثة من تصفيات المجموعة الثانية .

تقاسم الفريقان شوطي المباراة مع أفضلية للمنتخب اللبناني في الاستحواذ على الكرة، واعتمد المنتخب الكويتي في الشوط الأول التمريرات القصيرة والكثافة العددية في وسط الملعب، مقابل بطء في بناء الهجمات من الجانب اللبناني. وفي الشوط الثاني انقلبت الأمور رأساً على عقب وضغط المنتخب اللبناني على خصمه ووصل اكثر من مرة الى المرمى الكويتي وكان قريباً من تسجيل هدف الفوز.
وفي الدقيقة 26 أخطأ محمد شمص في إرجاع الكرة فخطفها المهاجم الكويتي يوسف ناصر وسط إرباك دفاعي وسددها أرضية زاحفة الى يمين الحارس عباس حسن.

وفي الدقيقة 50 أدرك لبنان التعادل من ضربة حرة مباشرة نفذها بدهاء عباس عطوي الى وليد اسماعيل المنطلق من الخلف الذي عكسها عرضية داخل المنطقة الى محمد غدار الذي حولها بدوره الى داخل الشباك. وفي الدقيقة 73 تعمد المدافع الكويتي مساعد ندا قطع الكرة بيده وحرم محمد حيدر الانفراد بالمرمى الكويتي لكن الحكم الدولي الاوزبكستاني رامشان ايرماتوف اكتفى برفع البطاقة الصفراء.
وسيلتقي المنتخبان مجدداً في المرحلة الرابعة من التصفيات في 15 تشرين الثاني في الكويت.