اخبار
الرئيسية > منوعات > إنها تمطر قطعا كبيرة من الألماس.. على زحل والمشتري

إنها تمطر قطعا كبيرة من الألماس.. على زحل والمشتري

الا تتمنى لو انك موجود على كوكب زحل أو المشتري.. فموسم هطول قطع الالماس الكبيرة قد حان. فقد كشف العلماء ان كوكبي المشتري وزحل ربما شهدا أمطارا غزيرة قطراتها قطع كبيرة من الألماس.

ويرجح العلماء هذه الفرضية انطلاقا من المعطيات المتوفرة حول الكوكبين الكبريين في مجموعتنا الشمسية، واللذين يوصفان بأنهما كتلتان من الغاز. وعليه فان معدل الكثافة في هذين الكوكبين مرتفع جدا ، بالإضافة إلى أن درجة الحرارة في باطن الكوكبين مرتفعة جدا ما يسمح بتكوين  وتساقط معادن صلبة.

كما يرى العالمان المختصان في الفيزياء الفلكية كيفين بينس و مونا ديليتسكي من جامعتيّ ويسكونسن ماديسون وكاليفورنيا على التوالي أن ارتفاع الكثافة الشديدة على الكوكبين يؤدي إلى تشكيل محيطات من الألماس على سطحيهما. وأشار العالمان إلى أن قطع الألماس الصلبة تغطي كوكب زحل، فيما يتواجد هذا المعدن على شكل سائل في المشتري. يذكر في هذا الشأن أنه حتى الآونة الأخيرة كان الاعتقاد السائد أن قطع الألماس تغطي كوكبيّ أورانوس ونبتون فقط، حيث درجات الحرارة منخفضة، مما يسمح ببقاء المعدن الثمين صلبا. وهذه ليست المرة الاولى التي يتحدث فيها علماء الفلك عن الامطار الماسية على كوكبي زحل والمشتري.