اخبار
الرئيسية > رياضة > الجدل مستمر حول تصريحات ويلشير الرافضة لضم المجنسين للمنتخب الإنكليزي

الجدل مستمر حول تصريحات ويلشير الرافضة لضم المجنسين للمنتخب الإنكليزي

لا يزال لاعب وسط أرسنال جاك ويلشير محور الأخبار الإنكليزية فبعد نشر صوره وهو يدخن عاد وأثار الجدل بعد تصريحات حول لاعب مانشستر يونايتد عدنان يانوزاي ومسألة تجنيسه ليلعب للمنتخب الإنكليزي.

وقال ويلشير البالغ من العمر 21 عاما ” أن تعيش في انكلترا خمس سنوات لا يعني أن تكون انكليزيا”. وأضاف ” إذا ذهبت إلى اسبانيا وأمضيت هناك 5 سنوات لن ألعب في صفوف منتخب اسبانيا”.

وكان مدرب المنتخب هودجسون أكد أنه يراقب عن كثب اللاعب يانوزاي البالغ من العمر 18 عاما. وقال ويلشير ” لا يجب أن ننسى أننا انكليز، نحن نلعب ونقدم أداء قويا في الملعب ويصعب التغلب علينا”.

وقد تسببت هذه التصريحات بمضايقة أنجح الرياضيين الذين مثلوا إنجلترا وعاشوا بها لكنهم لم يولدوا فيها.

أحد هؤلاء كان نجم المنتخب الإنكليزي للعبة الكريكيت كيفن بيتيرسين الذي ولد فى جنوب أفريقيا، حيث دخل فى مشادة مع ويلشير على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” حيث طلب من لاعب أرسنال ذو الـ21 عاما أن يشرح تعليقاته.

ولم يكن رد ويلشير على بيتيرسين مقنعاً حيث دافع اللاعب عن نفسه بقوله أنه يتكلم فقط عن لعبة كرة القدم .

وقد غرّد بيتيرسين قائلاً: “متشوق لأعرف كيف تعرف كلمة أجنبي …؟ هل يشملني ذلك أنا و ستروس و تروت و بريور (لاعبو كريكيت انكليز جميعهم مولودون في جنوب أفريقيا) و جاستن روز (لاعب غولف مولود في جنوب أفريقيا) و فروم (دراج مولود في كينيا) و مو فرح (عداء مولود في الصومال)؟”.

فردّ ويلشير قائلاً: “مع كل إحترامي لك سيد بيتيرسين السؤال كان عن كرة القدم! الكريكيت وسباقات الدراجات وألعاب القوى ليسوا مجالي!”. وقد عاد بيتيرسين ليرد عليه قائلاً: “نفس الفرق .. الأمر يتعلق بتمثيل بلدك! في أي رياضة!”.