اخبار
الرئيسية > فن > نجوم > باسم يوسف ينفي تعرضه للطعن والجدل يتجدد مع عودة برنامجه

باسم يوسف ينفي تعرضه للطعن والجدل يتجدد مع عودة برنامجه

نفى الإعلامي المصري الساخر، باسم يوسف، صحة الأنباء حول مقتله بعد تعرضه لهجوم مسلح وإصابته بطعنات، وذلك بعدما راج الخبر حول ذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

واكتفى يوسف، في تغريدة على صحفته بموقع تويتر بالقول: “الخبر المتداول الان عن موضوع الطعن و الهجوم غير صحيح.” وكانت الأنباء حول الهجوم على يوسف قد انتشرت يوم الأحد، ووصلت إلى حد الإشارة إلى صدور بيان بإعلان وفاته من إحدى المستشفيات نتيجة تعرضه للطعن.

وتزامنت تلك الشائعات مع حالة الترقب الأمني التي كانت تسود الشارع المصري قبل يوم من احتفالات السادس من اكتوبر بذكرى حرب عام 1973، والتي شهدت صدامات أدت إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى.

ومن المتوقع أن يعود يوسف بعد أسابيع إلى الشاشة لموسم جديد من برنامجه السياسي الساخر «البرنامج». الاستعدادات تجري على قدم وساق في مسرح «راديو» في وسط العاصمة المصرية لتصوير حلقات جديدة من البرنامج وسط تكتم  استعدادا لموسم جديد يعرض وسط أجواء سياسية مختلفة في مصر. فضائية (سي بي سي) المصرية الخاصة لم تعلن أسباب توقف البرنامج ولكنها أكدت عودته على شاشتها قريبا.

وكان توقف برنامج “البرنامج” الذي يقدمه الطبيب الساخر قد أثار موجة من التساؤلات بسبب تزامن التوقف مع تطورات شهدتها البلاد أفضت إلى اتخاذ الجيش قرارات من بينها عزل الرئيس محمد مرسي. وكان مرسي قد حظي بنصيب وافر من التعليقات اللاذعة خلال الموسم السابق من الحلقات. ومن بين المشاهد التي أغضبت مؤيدي تيار الإسلام السياسي في مصر سخرية يوسف من زي الدكتوراه الفخرية الذى ظهر به الرئيس محمد مرسى في باكستان في مارس / آذار الماضي حيث ظهر معتمرا قبعة ضخمة. وقال ساخرا ” كل حاجة واسعة عليك يا ريس”.

وكان قد تم اتهام باسم يوسف بانه مجرد اداة تم استخدامها من اجل المساهمة في تشويه صورة محمد مرسي وذلك بعد توقف برنامجه.