اخبار
الرئيسية > صحة > المولودون قبل موعدهم..تعساء ولن يشغلوا مراكز هامة في حياتهم المهنية

المولودون قبل موعدهم..تعساء ولن يشغلوا مراكز هامة في حياتهم المهنية

أجرت مجموعة من العلماء الفنلنديين دراسة حول تأثير موعد الولادة على حياة الشخص في مراحل حياته المختلفة .و شملت الدراسة 9 آلاف شخص ولدوا جميعا في هيلسينكي في فترتيّ الثلاثينات والأربعينات من القرن الماضي، 500 منهم ولدوا قبل الموعد المحدد لذلك بأسابيع.

وأخذ العلماء بالاعتبار الظروف التي أحاطت بالأطفال بعد ولادتهم وبحياتهم اللاحقة، بما في ذلك التعليم والموقع في السلم المجتمعي والوظيفة أو المهنة التي يمارسها والدخل المالي.

وانتهت هذه الدراسة بأن معظم من ولدوا قبل إتمام الـ 9 أشهر يشغلون مواقع متدنية وأنهم الأكثر فقرا، بالإضافة إلى أن هؤلاء يمارسون العمل الجسدي أكثر من الأعمال التي تستند إلى القدرة الذهنية. ويرى الباحثون الفنلنديون جذور ذلك في سبب رئيس هو عدم نمو المخ، إذ يشير هؤلاء إلى أن مخ الإنسان يتطور بشكل طبيعي في حال استكمل كافة مراحل النمو الطبيعية والضرورية أثناء فترة الحمل الطبيعية. لذلك فان ولادة الطفل قبل الموعد المفترض “يمكن” أن ينعكس بشكل سلبي للغاية على مراحل نمو المخ لديه، مما يترك أثرا واضحا على حياته في المستقبل. إلى ذلك يخضع الجنين في الكثير من الأحيان إلى ظروف حياة والديه حتى قبل ولادته وحالتهم الاجتماعية وقدراتهم المادية، إذ كشف العلماء الفنلنديون أن احتمال ولادة الأطفال قبل الموعد المحدد يزيد لدى العائلات الفقيرة، ويؤكدون أن نسبة الأطفال الذين يولدون قبل 9 اشهر في العائلات الثرية نادرة جدا.